AlexaMetrics عبدالله بن زايد يهاجم "الإسلام" ويدعو لتجديده بالتطبيع مع إسرائيل.. ونتنياهو يرحب بشدة | وطن يغرد خارج السرب

عبدالله بن زايد يهاجم “الإسلام” ويدعو لتجديده بالتطبيع مع إسرائيل.. ونتنياهو يرحب بشدة

تسبب وزير خارجية الإمارات عبدالله بن زايد في موجة غضب واسعة على مواقع التواصل، بعد دعوته للتطبيع مع إسرائيل عبر ترويجه لمقالة تدعوا لإصلاح أو تجديد) الإسلام والتحالف العربي مع إسرائيل.

ونشر “بن زايد” على حسابه الرسمي بتويتر المقالة التي جاءت بجريدة (The Spectator) وهي مجلة بريطانية أسبوعية تتناول السياسة والثقافة والشؤون الجارية.

ودعت الجريدة في مقالها الذي تبناه وزير خارجية الإمارات بحسب ما رصدته (وطن) إلى ما وصفته بـ “تجديد الاسلام والتحالف العربي مع إسرائيل.”

من جانبه أشاد رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بتبني ابن زايد لهذه الفكرة، وشارك تغريدته على حسابه الرسمي بتويتر وعلق:”أرحب بالتقارب الذي يحدث بين إسرائيل والكثير من الدول العربية. لقد آن الأوان لتحقيق التطبيع والسلام.”

هذا وسارع المطبع والساقط السعودي محمد سعود للتفاعل والرد على نتنياهو بقوله:”فخامة رئيس الوزراء أنه ليوم عظيم ان نرى بوادر السلام تتحقق، نعم شعوبنا تستحق الأفضل، بفضل ارادتنا جميعا سوف يحل السلام بين إسرائيل ودول الخليج العربي نعم لإقامة علاقات دبلوماسية بين دولنا”

https://twitter.com/mohsaud08/status/1208409632470949891

وانهالت الردود الغاضبة والمهاجمة لوزير خارجية الإمارات من قبل النشطاء الذين نددوا بسياسات وليي عهد أبوظبي والسعودية الرامية للتطبيع مع المحتل الصهيوني وبيع القضية الفلسطينية.

وقبل أيام توجه وفد رفيع من وزارة العدل الإسرائيلية، إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي للمشاركة في مؤتمر دولي لمكافحة الفساد، بينما تتواصل الاستعدادات للمشاركة في معرض إكسبو 2020 العام المقبل بإمارة دبي، في تسارع لخطوات التطبيع مع دول عربية في مقدمتها الإمارات.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” -على موقعها الإلكتروني- أن الوفد ترأسته دينا زيلبر نائبة النائب العام، ويضم مسؤولين رفيعي المستوى من القسم الجنائي والدولي بمكتب الادعاء العام.

يأتي ذلك، بينما تستعد إسرائيل للمشاركة في معرض إكسبو 2020 العام المقبل بإمارة دبي، في مسعى لأن يساعدها هذا الحضور في الإسراع بإقامة علاقات مع العالم العربي.

وسيمثل الجناح الإسرائيلي في المعرض العربي -كما يقول المسؤولون- فرصة فريدة لتسريع عجلة تطبيع العلاقات والتواصل مع العرب العاديين.

وقال مسؤول المعرض في وزارة الخارجية الإسرائيلية إليعازر كوهين “القيمة المضافة في هذا المعرض بالنسبة لنا هو الزائر العربي والمسلم”. وأضاف أن “موقف المضيفين ممتاز”.

وفي وقت سابق، وصف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو جناح المعرض الإسرائيلي بأنه جزء من “التقدم المستمر للتطبيع مع الدول العربية”.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. ما تروح الى اسرائيل وتقيم علاقة معهم ما حد يستطيع منعك! لاداخليا ولا عربيا او اسلاميا روح اللة لايردك!
    هذه انظمة مرعوبة من اعداء الداخل اكثر من اعداء الاقليم !اذا امريكا بكبرها لم تستطع حمايتكم من صواريخ الحوثي المتخلفة! فمابالكم بايران !

  2. What the monkey ?? عندما تحكم أسرة اوعسكري غير منتخب فلاتنتظر الارداة والانحلال السياسي والفكري. هذا القرد من تلامذة وعبدة الصليبي الصهوني البريطاني توتي بلير .فتوني بلير مسخ وغسل وجعل قردة تفعل مايطلب منها. وها اليوم يطلب ان ندفن ونترك ديننا الاسلام الحنيف حتي نكون مقبولين ومقربين الي كلاب تكره وتعادي الاسلام أمثال نتنيايوا وبلير وماكرون. وهذا القرد لايفهم ان هذا الدين محروسة من الله عز وجل. ولايمكن لأحد ان يلمسها.

    الإسلام هو دين عبادة وعمل، ولايوجد دين تماثلها في الكون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *