بعد انتهاء مهمة خراب اليمن.. ابن زايد يكمل مسيرة الدمار في ليبيا وقصف إماراتي يسقط قتلى ومصابين من عناصر الوفاق

0

في تدخل إماراتي صارخ بالشأن الليبي ودعم لمجرم الحرب خليفة ضد الحكومة الشرعية بعد تدمير اليمن والانسحاب منه، أعلنت قوة عسكرية تابعة للحكومة الليبية، الثلاثاء، مقتل عنصرين منها وإصابة 3 آخرين، في قصف نفذه طيران إماراتي مسيّر غربي مدينة سرت الساحلية.

وذكرت “قوة حماية وتأمين سرت”، في بيان نشرته عبر صفحتها على “فيسبوك”، أن “شهيدين وثلاثة جرحى سقطوا نتيجة قصف الطيران الإماراتي المسير الداعم لمجرم الحرب (اللواء المتقاعد خليفة) حفتر، خلال استهدافه قبل قليل دورية تابعة للقوة”.

شهيدان و 3 جرحى نتيجة قصف الطيران الإماراتي المسير الداعم لمجرم الحرب حفتر خلال استهدافه قبل قليل دورية تابعة لقوة حماية…

Posted by ‎قوة حماية وتأمين سرت‎ on Tuesday, December 17, 2019

ومطلع نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أصيب 3 عناصر تابعين للقوة ذاتها، إثر قصف جوي نفذه طيران إماراتي مسير داعم لحفتر.

وفي بيان صدر في حينه، ذكرت القوة أن القصف استهدف تمركزات قوة حماية وتأمين سرت المكلفة من قبل ، المعترف بها دوليًا.

أقرأ أيضاً: تصريح جريء من أمير قطر سيجلط ابن زايد والسيسي.. هذا ما وعد به حكومة الوفاق الليبية للتغلب على حفتر

ومنذ 4 أبريل/ نيسان الماضي، تشهد طرابلس، مقر حكومة الوفاق، وكذلك محيطها، معارك مسلحة بعد أن شنت قوات حفتر هجومًا للسيطرة عليها وسط استنفار للقوات الحكومية.

والخميس الماضي، وبعد 8 أشهر من فشل قواته في اقتحام العاصمة الليبية، أعلن حفتر بدء “المعركة الحاسمة” للتقدم نحو قلب طرابلس، دون إحداث أي جديد على الأرض.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.