مجتهد يكشف تفاصيل استرضاء ابن سلمان الحوثيين للقبول بوقف الحرب.. فما قصة القائد الذي أثار جنونه

3

كشف المغرد السعودي الشهير “مجتهد”، عن “هدية” يحاول ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، تقديمها إلى جماعة أنصار الله “” بعد أن فشل في إقناعهم بوقف “الحرب” وإصرارهم على شروط مهينة له.

وقال مجتهد في سلسلة تغريدات رصدتها “وطن”، إن ابن سلمان يسعى لتقديم هدية للحوثيين من أجل تليين موقفهم، وذلك بالضغط على مقاتلي تعز التابعين للمخلافي- قائد المقاومة في تعز، حمود سعيد المخلافي – لتسليم مواقعهم لقوات تابعة للإمارات مقدمة لتسليمها للحوثي، ليكون الشمال كله بيد الحوثيين والجنوب بيد الانتقالي.

وأضاف “مجتهد” وقد توعد ابن سلمان المخلافي بهجوم من جهة الجنوب إن لم يسلم تعز للجهة التي يحددها ابن سلمان، كما ضغط على قيادات الإصلاح لإقناعه بترك الجبهة، مشيراً إلى أن جبهة تعز لم تحصل أصلا على دعم لوجستي من التحالف منذ عامين بل دبرت لها المكائد من قبل فصائل تديرها الإمارات.

وإضافة لرغبة ابن سلمان تسليم تعز للحوثيين فهو يحقد على المخلافي لأنه استدعى المقاتلين اليمنيين في جبهة نجران بعد أحداث عدن وقال “نحن أحوج لكم من قيادة تتلاعب بكم”- حسب ما نقل مجتهد- ولأنه كذلك من قيادات الإصلاح الميدانية التي رفضت التبعية للسعودية والإمارات وتمكن من الاستغناء عن دعمهم اللوجستي بجدارة.

ويضيف مجتهد أن هناك سبب أخطر لحقد ابن سلمان عليه وهو أن المخلافي يتحرك بطريقة استراتيجية ويصعب خداعه، والدليل أنه تمكن من تثبيت قوته والتخلص من عملاء الإمارات واستقطاب قوى يمنية شمالية وجنوبية للوقوف ضد الحوثيين والتحالف في وقت واحد، إضافة لقدرته على استثمار الفرص في الدعم اللوجستي للحد الأقصى.

ويقول المغرد السعودي الشهير أن الأمر القبيح هنا أن ابن سلمان يعلم أن تسليم تعز للحوثيين لن ينتج عنه اتفاق شامل، وهو يسلمها لهم فقط من باب إسترضائهم وتخفيف شروطهم المهينة المتمثلة في اعتذار وتعويضات هائلة وسيطرتهم على كامل اليمن، لأنه يعلم أن الحوثيين يتلمظون على تعز كونها معقل تاريخي للشافعية فيبيعها لهم رخيصة.

وكان مغردون قد اتهموا الإمارات بتسليم السلاح للمجلس الانتقالي الجنوبي رغبة منها في نشر الفوضى.

وعبر المغردون عن اعتقادهم بأن المجلس الانتقالي الجنوبي لا يستطيع القيام بأي خطوة ضد الحكومة اليمنية، من دون ضوء أخضر من الإمارات التي تدعمه.

وقال المغردون إن هذا الأمر يعرقل تنفيذ السلام في اليمن من خلال عرقلة اتفاق ، الموقع بين الحكومة من جهة وبين المجلس الانتقالي من جهة أخرى.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا
  1. yemeni2020 يقول

    تصحيح: المقصود بالمخلافي (حمود سعيد المخلافي) قائد مقاومة تعز وليس مستشار الرئيس وزير الخارجية الأسبق عبدالملك المخلافي.

  2. سعد الشهري يقول

    هههههه ألم تيس يا حمار القايله من مقلتك الفاشله التي لا تقدم ولا تخر واخبار التي تأتي بها من اعونك الحوثين الفشيلين امثلك ودعم الدمل القطري لك ونت منهم تتكلم في شون السعوديه وتبث كل سمومك على بلد اعزها الله بحكم عقلا اما انت من عرفنك ونت لم تثبت إلى فشلك فشعب السعودي مع قياده قلب وقلبا فلا تعب نفسك بأخبار من صنع ودعم دوليه قطر انت
    ومن معك من الاخوان ونا اقسم بالله لتنان ركعتين وتنفذ جميع مطلب الدول الأربع صغرين اما انت مكشف ولسوف تمرك الدوليه بتغير نهجك لمحد السعوديه وكل تبن انت ومن معك يا حمار القايله مت بغيضك وندعس الحوثي والمجوس بكل قوه وعزام

  3. مأمون يقول

    هيها إيران ضربتهم بعقر دارهم ودمرت نص أرامكو، اذا هم مش قادرين على جماعة مسلحة والهم ٦ سنوات يحاربو فيها ودعست على خشومهم، بدهم يقدرو على إيران المجوسية، إيران ستنتصر عليهم لأنهم عندهم عقيدة ولو خطأ اما كلاب ال سعور ما عندهم عقيدة غير الترفيه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.