أمير سعودي معارض يكشف التفاصيل.. المخابرات السعودية تستخدم “السحر والشعوذة” في تنفيذ عملياتها!

0

كشف الأمير السعودي المعارض، خالد بن فرحان آل سعود، عن استخدام المخابرات السعودية (السحر والشعوذة) في عملها، مثيراً ضجة واسعة بهذه المعلومة المثيرة.

واتهم الأمير السعودي المعارض في تغريدة رصدتها “وطن” كلاً من رئيس الاستخبارات الحالي خالد الحميدان، وسابقه يوسف الإدريسي، باستخدام “السحر والشعوذة” حسب قوله في عمل جهازهم المخابراتي.

وأضاف بن فرحان قائلاً :” المخابرات السعودية التي تديرها مجموعة تيوس حالياً، اصبحوا رمز لأثارة السخرية والضحك لجميع مخابرات العالم”، متابعاً :” فعلي الرغم مما يتمتعون به من امكانات ضخمة، وتعاون استخباراتي قوي، بالإضافة إلي اعتمادهم السحر والشعوذة ، انتجوا أفشل عملية اغتيال في التاريخ المخابراتي، أليسوا فشله ؟؟ “.

وبات اسم المخابرات السعودية مرتبط بأي عملية فاشلة تجري في العالم، بعد فضيحة اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي جرى قتله في مقر قنصلية بلاده بإسطنبول وتقطيع جسده إلى أجزاء.

وقالت صحيفة “واشنطن بوست” إن الخارجية الأميركية رفضت مؤخرا مقترحا بتدريب المخابرات السعودية خشية أن تستغل التدريبات في القيام بأعمال أخرى غير مشروعة.

وأضافت الصحيفة الأميركية بموقعها الإلكتروني أن الرفض سببه مخاوف من تنفيذ عمليات سرية خارجة عن القانون مثل عملية قتل الصحفي جمال خاشقجي قبل أكثر من عام بالقنصلية السعودية بمدينة إسطنبول التركية.

وتابعت أن ما دفع مسؤولي الخارجية ووكالة المخابرات المركزية (سي آي أي) لرفض المقترح المقدم من قبل شركة “داين كورب” -التي توفر خدمات أمنية وعسكرية للحكومة الأميركية- هو التقارير التي تفيد بأن السعودية ماضية في انتهاكات تشمل محاولة إعادة معارضين في الخارج بالقوة، واعتقال الناشطين الحقوقيين، ومراقبة عائلة خاشقجي في الخارج.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.