هكذا سخر أكاديمي عُماني من “قمة النصف ساعة” الفاترة في الرياض:” سلامتكم”

0

استنكر الأكاديمي العُماني المعروف والعميد السابق بجامعة السلطان قابوس، البروفيسور ، عقد القمة الخليجية الـ 40 في الرياض دون تحقيق أي جدوى تذكر من خلالها وتحولها لموعد اجتماع روتيني سنوي عقيم.

وفي مشهد غير معتاد لفت انتباه الكثيرين أعلنت القمة الخليجية الـ 40، الثلاثاء، البيان الختامي لها بعد نحو 30 دقيقة على انطلاقها، في أقصر القمم منذ أزمة التي اندلعت منتصف 2017، وفق رصد لما بثه الإعلام السعودي.

وكتب “اللواتي” في تغريدة له بتويتر على حسابه الرسمي رصدتها (وطن) ساخرا من وضع الخليج المحزن:” عقدت اليوم #القمه_الخليجيه_40  وانتهت اليوم #القمه_الخليجية_40  وسلامتكم”

وألقى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، كلمته التي تضمنت رسائل متعلقة بأهمية التكاتف في مواجهة أزمة المنطقة وتهديدات إيران.

وعقب الكلمة القصيرة التي لم تتجاوز 5 دقائق، دعا العاهل السعودي إلى جلسة مغلقة.

وبعد نحو 30 دقيقة، عادت المحطات ، لبث كلمة عبداللطيف الزياني، أمين عام مجلس التعاون، التي قالوا إنها البيان الختامي للمجلس.

قبل أن يعلن العاهل السعودي، انتهاء القمة عقب نهاية تلاوة البيان الذي تطرق لقضايا بينها أهمية وحدة الصف الخليجي.

وظاهرة القمم القصيرة تتكرر للمرة الثانية، سبقتها قمة قصيرة عقب في 2017، امتدت لنحو 75 دقيقة

وشهدت القمة الـ38، في الكويت، في ديسمبر / كانون أول 2017، أرقام قياسية، حيث حضرها، قائدا الكويت وقطر، ونائبا رئيس وزراء البحرين وسلطنة عمان، ووزيرا خارجية السعودية والإمارات.

وانتهت إلى تأكيد على دعم المجلس وتماسكه ووحدته، وجاء اختتام أعمالها بعد حوالي 75 دقيقة، وكانت أول قمة بعد اندلاع أزمة قطع السعودية والإمارات والبحرين علاقاتها مع ، ثم فرض “إجراءات عقابية” ضدها، بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.