هيئة كبار العلماء شحذت همم السعوديين وأرامكو قررت عرض 1.5٪ من أسهم الشركة خلال اكتتاب أرامكو

0

أعلنت شركة أرامكو، إنها تبيع 1.5 في المئة من أسهم الشركة، في الاكتتاب العام بقيمة تتراوح بين 24 و25.5 مليار دولار، بعدما وعدت أن تصل نسبة الطرح إلى 2.5%.

وقالت الشركة في بيان، حجم العرض الأساسي سيكون 1.5 في المئة من أسهم الشركة، وسيتراوح سعر الأسهم بين 30 و32 ريال سعودي (8-8.5 دولار).

وستكون نسبة 0.5 في المئة (حوالي مليار سهم) متاحة للاكتتاب للأفراد، و1 في المئة للمؤسسات، على أن يكون الاكتتاب للأفراد بالحد الأعلى للنطاق السعري هو 32 ريال.

ووفقا لقناة “الإخبارية” ، فإن تحديد النطاق السعري لأسهم الشركة العملاقة بهذه الحدود، يعني تقييم إجمالي أسهم الشركة بين 1.6 إلى 1.7 تريليون دولار أميركي.

اقرأ أيضاً: بعد فشله في طرح أسهمها.. ابن سلمان يستعين بـ”هيئة كبار العلماء” لحث الناس على الاكتتاب في أرامكو:”حلال حلال”

وعلق “دبلوماسي قديم” وهو ناشط سعودي على “تويتر”، على طرح أرامكو قائلاً :” كانت نسبة الطرح الأولي لآرامكو قبل سنة محددة ب 5 % ثم قالوا سنرفعها الى 10 %، قبل اسبوع اعلنوا ان الطرح سيكون بحدود 2.5% فقط نكتشف اليوم ان الطرح لن يتعدى 1.5 % سعر الطرح الاولي بين 30 – 32 ريال للسهم”.

في وقت سابق، أكدت الشركة في بيان لها بأن فترة الاكتتاب للمستثمرين ستكون بين 17-28 من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي، بينما اكتتاب الشركات والمؤسسات الاستثمارية يمتد للفترة ما بين 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري والـ4 من شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وستطلق “أرامكو” طرحها العام الأولي، عبر إدراج جزء من أسهمها في السوق المالية السعودية (تداول).

وأفادت تقارير إعلامية سعودية بأن البنوك بالمملكة استبقت المشاركة في اكتتاب “أرامكو”، بتنبيه هام لعملائها الراغبين في المشاركة في هذا الطرح العام الأولي.

وطلبت البنوك من العملاء الراغبين هم أو أحد أفراد عائلتهم في الاكتتاب على أسهم “أرامكو” إلى مراجعة أقرب فرع لتحديث البيانات الخاصة بالأسرة.

وحددت “أرامكو” قائمة بالبنوك الـ 13 التي سيتم من خلالها الاكتتاب؛ داعية العملاء الذين لا يملكون حسابات نشطة في هذه البنوك إلى مراجعة البنوك المشتركة في الاكتتاب.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.