“شاهد” وسيم يوسف يصف المنقبات بـ”المتطرفات المتخلفات” بعد تداول فيديو لـ”نساء رجال داعش” وهن يبكين على البغدادي

0

أثار خطيب مسجد الشيخ زايد في أبو ظبي، ، المعروف باسم  داعية “عيال زايد”، جدلاً واسعاً، بنشره فيديو يوثق ردة فعل نساء مواليات لتنظيم “” الارهابي، وهن يعلقن عن خبر مقتل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وهاجم “طبال عيال زايد” وسيم يوسف في تغريدة رصدتها “وطن”، النقاب وهو دائما ما كان ينتقده في حلقاته التلفزيونية التي كان يطل بها عبر تلفزيون أبو ظبي، في تعليقه على الفيديو الذي سُجّل على ما يبدو في أحد المخيمات الخاصة باحتجاز عناصر “داعش” وعوائلهم في شمال ، قائلاً :”حينما يلبس العقل النقاب.. وليس الوجه.. حينما يملك التطرف لسانا، حينما ينطق التخلف”.

وفي الفيديو المنشور، تتعهد “الداعشيات” بمواصلة القتال، مصرات على أن القضاء على البغدادي جراء عملية أمريكية خاصة في محافظة إدلب شمال غربي سوريا تم “بإذن الله تعالى”.

وغالباً ما يثير وسيم يوسف غضب متابعيه من الفتاوى والتعليقات التي يطلقها، هو الامر الذي دفع الكثيرين لتسميته بطبال عيال زايد، الذي افتى مؤخراً بجواز سماع الاغاني في شهر رمضان.

وقال وسيم يوسف في رده على سؤال إحدى المتصلات التي سألته في برنامجه “رحيق الإيمان”، عن جواز سماع الاغاني في نهار رمضان وهل هي تفطر أم لاء، فأجابها قائلاً :” أقسم بالله العظيم أنها لا تفطر، لأنها ليست طعام، يعني سمعني بحبك موت لـ”وائل كفوري” لا نضع عليها بهارات “!

والمعروف عن الداعية وسيم يوسف فتاويه الشاذة والتركيز على الأقوال الضعيفة لجذب الأنظار إليه، حيث يتعمد الخروج بفتوى غريبة كل فترة تجعله حديث وسائل التواصل.

وكان قد أثار الجدل مؤخراً في إجابته على سؤال أحد المتصلين بشأن حرمة (العادة السرية)، قائلاً إنها حلال في حالة الاضطرار كما يحل للتائه في الصحراء تناول لحم الخنزير حتى لا يهلك.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.