“عشنا وشفنا”.. ضاحي خلفان تناسى أنّه “حارس بارات دبي” وخرج ينتقد حفلات الترفيه في السعودية!

0

حذر الفريق نائب رئيس شرطة دبي، من التفريط في القيم والضوابط الإسلامية فيما اعتبره ناشطون إشارة منه إلى حفلات الترفيه في المملكة العربية واتجاه الجديد للتحرر المزعوم.

ووصف “خلفان” الذي يلقب بين النشطاء بـ “حارس بارات دبي” في تغريدة له التفريط في القيم والعادات والضوابط الاسلامية بأنه “كارثة”.

وتابع وفق ما رصدته (وطن):”أتمنى على من تغيب عنه هذه الحقائق أن يتنبه إلى الضرر الذي قد يصيب مجتمعاتنا لا قدر الله إذا ما استمر البعض في عدم الإنصات إلى ذوي العقول الراجحة.”

تغريدة الرجل الأمني الإماراتي المقرب من ولي عهد ابوظبي محمد بن زايد قوبلت باستنكار وسخرية واسعة من قبل النشطاء، حيث أن دبي هي مركز الدعارة والخمور وخلفان نفسه هو من يأمن فنادق الدعارة والملاهي الليلية بدبي، حسب وصفهم.

الشيخة القطرية مريم آل ثاني أحرجته بردها ساخرة:”فريق شرطي خلفان زعلان لأن الرياض أصبحت منافس قوي لدبي بعد انسلاخ الأولى عن هويتها الإسلامية وسحب البساط من الأخيرة!”.

وهاجمه أحد النشطاء:”كيف تتكلم في عادات وقيم ودبي مشريعين فيها كل رذيلة”.

وكتب آخر:”وما فعلتموه في الإمة من شق الصفوف وتفتيت القوى وزعزعة الأمن هو التفريط بعينه أنفقتم الأموال وسالت الدماء وانتصرت إيران، هل أدركت اليوم قول الله ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم “.

وفي محاولته للتغيير بالمملكة، فرض محمد بن سلمان منذ توليه ولاية العهد، في يونيو 2017، حالة جديدة غير مسبوقة في مجتمع بلاده؛ تجسّدت في انفتاح هائل بمجالات الموسيقى والغناء والمرأة، في حين قيّد من جانب آخر، الأصوات الرافضة لهذا الانفتاح.

ودعم بن سلمان سلسلة قرارات تقضي بالتخلّي عن عدد من القوانين والأعراف الرسمية التي اعتمدتها البلاد على مدار عقود، أبرزها السماح للنساء بقيادة السيارة، وكذلك دخولهن ملاعب كرة القدم، فضلاً عن إقامة عرض للأزياء وافتتاح دور للسينما.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.