الرئيسيةالهدهدقناة "العربية" تواصل انحطاطها بقصة جديدة لتشويه الجيش التركي وأردوغان.. فماذا تقيأت...

قناة “العربية” تواصل انحطاطها بقصة جديدة لتشويه الجيش التركي وأردوغان.. فماذا تقيأت هذه المرة؟!

- Advertisement -

وطن – استمرارا لمسلسل المكايدة الصبيانية والانحطاط الذي يمارسه الإعلام السعودي الموجه من قبل ابن سلمان، نشرت قناة “العربية” خبرًا نقلته عن إعلام نظام الأسد الذي تعتبره القناة ذاتها إعلامًا كاذبًا -حسبما تدعي-، حيث لطالما هاجمته منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011.

وزعمت “العربية” فيما نقلت، “أن الجيش التركي حرقت منازل مواطنين بعد سرقتها في قرى تل تمر ورأس العين”.

ويبدو أن قناة “العربية” التي باتت تنقل عن إعلام النظام السوري، تقع في حالة انفصام حيث أنها لم تعد تفرّق بين ميليشيا الأسد التي تنهب بيوت وممتلكات المدنيين تحت ما يسمّى “التعفيش”، وبين الجيش التركي المعروف بعزة نفسه وأداء واجبه بكل شرف وإخلاص.

- Advertisement -

ودأبت قناة العربية وسكاي نيوز، فضلًا عن صحف تتبع للسعودية والإمارات ومصر، على مهاجمة تركيا عبر تزييف الحقائق واختلاق الأكاذيب.

العربية ذاتها كانت قد عرضت مسرحية فاشلة، تزعم خلالها أن طفلين قُتلا على يد القوات التركية خلال “نبع السلام”، إلا أن الطفلين اللذين كانا خلف المذيعة التي كانت تتصنّع البكاء دون جدوى؛ قاما سريعًا يجريان من خلف المذيعة.

(صهيونية بامتياز) العربية قناة سعودية ناطقة باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي!

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. ليس غريبا على الجيش التركي الذي كان يختطف البنات الاوربيات و يبيعهن على قصور السلاطين و ليس غريبا على جيش المذابح الارمنية و العربية و الذي سرق اثاث الححرة النبوية و نقلها من مكة الى اسطنبول فجيش يسرق بيوت الانبياء من الطبيعي ان يسرق بيوت الناس

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث