الأميرة هيا أفقدته عقله.. لن تصدق على ماذا أنفق حاكم دبي أكثر من 4 ملايين دولار بينما اقتصاد الإمارات ينهار؟!

1

في خطوة فجرت موجة غضب واسعة بين الإماراتيين الذين يعانون ظروفا اقتصادية صعبة وغير مسبوقة في ظل تراجع الاقتصاد الإماراتي بشكل كارثي، أقدم حاكم الشيخ على  دفع أكثر من 4 ملايين دولار أمريكي، من أجل شراء حصان.

شبكة CNN الأمريكية كشفت اليوم، الأحد، أنه حتى أشهر الخبراء اندهشوا من مبلغ 3.6 مليون جنيه إسترليني (4.4 مليون دولار) على المهر الأغلى هذا العام الذي اقترب من إتمام العام الأول من عمره. 

واشترى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي يخوض معركة قضائية شرسة مع زوجته الأميرة هيا بنت الحسين التي فرت منه بصحبة أولادها وسببت له فضيحة عالمية، الحصان الصغير في النهاية بعد حرب مزايدة شرسة، إذ زار الشيخ محمد بن راشد مزاد تاترسالس لبيع المهور في شهر أكتوبر الذي أقيم في نيوماركت بإنكلترا يوم الثلاثاء 8 أكتوبر ليتأكَّد من حصوله على البطل المحتمل القادم في هذه الرياضة.

اقرأ أيضاً: فضيحة لحاكم دبي .. أين كان يتواجد بينما الأميرة هيا تمثُل أمام المحكمة للدفاع عن أبنائها منه؟

وقال ممثل الشيخ أنطوني سترود لموقع تاترسالس: «إنه حصانٌ رياضي حقاً، ورشيق الحركة». وأضاف: «الشيخ محمد هو من اختاره. كان الحصان المفضل بالنسبة له اليوم».

واستكمل: «كلفنا أكثر مما اعتقدنا، لكن عليك أن تدفع الكثير لتحصل على هذا النوع من الخيل».

ومزاد “تاترسالس” الأول للخيول الصغيرة المعروف باسم Book 1 هو نزال سنوي بين أكبر جيوب في العالم، حيث تُعرض الخيول الواعدة التي يقترب عمرها من عام واحد في المزاد.

في هذا العام، بِيع 164 من المعروضات مقابل ما يزيد عن 35.4 مليون جنيه إسترليني أي حوالي 45 مليون دولار.

والثلاثاء الماضي لم يحضر جلسة المحاكمة أمام المحكمة العليا بلندن في الجلسة التمهيدية الأخيرة قبل بدء المعركة القضائية مع الأميرة هيا حول رعاية أولادهما.

وتصرّ الأميرة هيا على المضي قدما في مقاضاة زوجها، وتؤكد لكل من يسألها أو يستفسر شخصيا منها بأن ملف الدعوى التي رفعتها في محاكم بريطانيا بين يدي القضاء الآن وليس بين يديها.

فكرة المحور الثاني في المحكمة الشهيرة أن الأميرة هيا ترغب بتمكينها من الاحتفاظ بولديها من زوجها “سابقا” مع كل أنماط الحماية التي يوفرها القانون البريطاني لها باعتبارها ليست أميرة بل مواطنة عربية تحمل صفة “دبلوماسية” في سفارة بلادها بلندن وتحظى بالإقامة الشرعية.

ووفقاً للتقارير فإنّ الأميرة هيا أقفلته الباب على كل سيناريوهات “الصلح خير” أو مقولة “تعالي نتفاهم على الأولاد”، بعد رسائل نصية وصلتها ورفضت التعامل معها.

في الأثناء، تردد بأن الأميرة الأردنية منعت وبصلابة التعاطي مع “عرض جديد” من الشيخ الإماراتي النافذ والثري قوامه الاستعداد لدفع “أي مبلغ مالي” وبدون قيد أو شرط مقابل “ضمانات” بأن تستطيع زيارة أولادها بأي وقت في دبي في حال قررت إعادتهم.

وفي جلسة تمهيدية في يوليو، طلبت الأميرة من المحكمة حماية أحد أطفالها من الزواج القسري ومنح أمر بعدم التعرض أو المضايقة لها من قبل بن راشد.

وسيتم الإستماع للقضية بين محمد بن راشد والاميرة هيا ابنة الملك الراحل حسين والأخت غير الشقيقة للملك عبد الله، في 11 نوفمبر القادم ومن المتوقع أن تستمر خمسة أيام.

وتزوج حاكم دبي (70 عاما)، الأميرة التي كانت عضوا في اللجنة الأولمبية الدولية في عام 2004 فيما كان يعتقد أنها الزيجة السادسة له، وأنجب محمد بن راشد أكثر من 20 ابنا من زيجات مختلفة.

قد يعجبك ايضا
  1. صالح يقول

    العالم يطور وانتو جالسين قيل وقال وسوالف مجمعه حكي معصرات وعلوم بايته وكله كذب كذب ما منه شي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.