“شاهد” شيعي يترحم على صدام حسين ويرفض حكم الشيعة: “والله كنا ملوك في أيامه.. ليتها تعود”

6

تداول ناشطون عراقيون بمواقع التواصل مقطعا مصورا، لمتظاهر عراقي شيعي يتحرم على زمن الرئيس العراقي الراحل ، قائلًا إن أفسدوا في ، ولم ينجحوا في أي شي.

وبحسب المقطع المتداول على “فيس بوك” لم ينكر المتظاهر أنه من الشيعة وقال غاضبًا إن جميع المسؤولين الشيعة أوصلوا البلاد إلى الهاوية.

شاهد أيضاً: صورة نادرة لزوجة صدام حسين الأولى والمقيمة بالأردن تشعل مواقع التواصل

شيعي يترحم على صدام ويرفض حكم الشيعة وإيران .

Posted by ‎خالد أبوالعسل‎ on Saturday, 5 October 2019

وكان العراق شهد منذ الأول من أكتوبر الجاري مظاهرات بدت عفوية وتحركها مطالب اجتماعية، لكنها ووجهت بالرصاص الحي، واعترفت القيادة العسكرية العراقية بحصول “استخدام مفرط للقوة”.

وتشهد العاصمة بغداد ومحافظات جنوبية في العراق، مظاهرات حاشدة مطالبة بإسقاط الحكومة وتحسين الخدمات ومكافحة الفساد.

والسبب الرئيسي للحراك بحسب محللين، هو إحساس الشباب بالإحباط بسبب عدم وفاء الحكومة بوعودها بعمل تغييرات جذرية في حياة العراقيين.

شاهد أيضاً: فيديو نادر لصدام حسين أثناء محاكمته يشعل مواقع التواصل عندما فضح القاضي على على الهواء

قد يعجبك ايضا
  1. غغغغ يقول

    طاح حظك وحظ صدام وهذا الطرطور ما يمثل لسان الشيعة وصدام هو سبب خراب العراق وكل هذا الي نعيشه ما هو إلا تراكمات حكم صدام الارعن الي من نتائجه ان مثل هؤلاء الساسة يحكمون

    1. المحقق كونان يقول

      وانا اشهد على كلامه ان فعلاً في زمن صدام حسين المجيد كانت العراق دوله ذا هيبه وكان العراق والشعب العراقي برغم ضعف اقتصاده وضعف إمكانياته بسبب الحصار الأمريكي الكلب. بس كانت العراق افضل بمليون مره من الوضع الحالي كان العالم ياهب العراق اين العراق الآن واين كان الله يرحمك يا صدام حسين والله يجعل مثواك الجنه

    2. احمد يقول

      عجيب امركم صار ١٦ سنه دمرتو البلد وترمي السبب على صدام ؟ امريكا والعالم كله معكم ماقدرتو تعملو كهرباء

  2. العراقي يقول

    لعنة الله عليك و على صدام ان شاء الله تحشر مع حبيبك صدام في جهنم وبئس المصير

    1. احمد يقول

      وانت مع الخميني الملعون الله يخزيك معه

  3. مهند يقول

    لانه شريف
    شوف حال البلد وشوف مستقبل بيتك او أولادك أو بعدها اغلط على من يستاهل الغلط
    الله يصلح الحال

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.