آيات عرابي تهاجم عمرو أديب: “ابن نجوى فؤاد” يعلم أن مصيره مرتبط بمصير السيسي لذا فهو يدافع عنه باستماتة

2

شنت الإعلامية المصرية المعارضة آيات عرابي، هجوما عنيفا على الإعلامي المصري المقرب من النظام بعد ظهوره أمس يسفه من مظاهرات المصريين ضد السيسي ويهاجمها مؤكدا دعمه لرئيس النظام المصري.

وقالت “عرابي” في منشور لها على صفحتها بـ”فيس بوك” رصدته (وطن) معلقة على صريح أديب أمس بأن”40 واحد اتلموا بعد الماتش وهتفوا”:”ابن نجوى فؤاد مثله مثل كل اعلاميي العسكر حرقوا سفنهم مع الانقلاب”.

وشددت على أن عمرو أديب يعرف ان الاطاحة بالسيسي تعني الاطاحة به هو من الشاشة “ولا يظهر نهائيا وربما تم الالقاء به في اي داهية وفتحت ملفات الفساد الخاصة به لارضاء الناس بعد لعبة ازاحة السيسي من المشهد”

وتابعت الإعلامية المصرية هجومها العنيف:”ابن نجوى فؤاد يعلم تماما ان مصيره مرتبط بمصير السيسي لذلك فهو يدافع عنه باستماتة”

وكان “أديب” قال أمس في البرنامج الذي يذيعه على قناة MBC: “النهاردة بعد الماتش حصل تجمعات في كذا حته صغيرة جدا بكذا محافظة صغيرة جدا بيتلموا بيهتفوا يتصوروا يترفع الفيديو تقعد الجزيرة زي ما حضراتكم شايفين قالها حول في المحافظات انو هم مش عافين يحطوا ايه معاها..”

وتابع قائلا: “ان شاء الله الدنيا تكون جميلة وتكون كويسة وكل الحياة تبقى كويسة، أرجوكم خلو بالكم من البلد أرجوكم شوية عقل، أنا بوري حضراتكم، هذا ليس صراعا مع الفساد هذا صراع على السلطة، دول مش ناس ضد الفساد دول ناس ضد وضد البلد ودول ناس عايزين يجيبوا عاليها واطيها، هو مش متدايق من الفساد ولا أي حاجة هو بس يجيبها الأرض ويجي يحكم تاني وضحك علينا قبل كده وفي ناس كثير رحتوا جبتوا مرسي وشفتوا الديكتاتورية وشفتوا الحاجات الدستورية الي عملها وشفتوا الاتحادية والسرقة بتاعت خيرت الشاطر والحاجات بتاعت حسن مالك..”

وكانت مظاهرات عمت عدة مدن مصرية الجمعة، مطالبة برحيل رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، فيما سجلت عمليات قمع واعتقال بحق متظاهرين في عدد من المحافظات.

وعقب انتهاء مباراة الأهلي والزمالك في بطولة السوبر المصري الجمعة، خرجت التظاهرات في محافظات: القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، والسويس، والدقهلية، والغربية، والشرقية.

وردد المتظاهرون هتافات ضد رأس النظام المصري، وطالبوا بإسقاطه، فيما تصدر وسم #ميدان_التحرير أعلى الوسوم تداولا في مصر.

قد يعجبك ايضا
  1. مسافر 2019 يقول

    سيأتي يوم وتسقط فيه الأقنعة ، أقنعة عباد الدرهم والدينار والريال ، تباً لكم ولأسيادكم ، استبدلتم الذي هو أدنى بالذي هو خير وخدعتم الشعب ونافقتم أسيادكم على حساب عباد الله المؤمنين وقلبتم وزينتم الباطل حقاً ، على حسب ضنكم أن لكم العزة عندما نصرتم أسيادكم الطغاة العملاء ، فالجزاء بالمثل لتذوقوا الخزي والعار ( أذلكم الله )

    قال تعالى ( قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَىٰ بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ )
    وقال تعالى ( لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (114) هذه الأيات تنطبق على عبدة الدرهم والدينار وأسيادهم العملاء الأنجاس أعداء الدين والمسلمين

  2. الخالدي يقول

    اول مره اعرف انه ابن رقاصة ( السعودية لاتجلب الا المتردية من البشر)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.