السعودية في جحيم بعد قصف “أرامكو” .. والإمارات تشمت بطريقةٍ خبيثة لأنّها في أمان!

0

في الوقت الذي تعاني فيه بعد هجمات الحوثي التي استهدفت منشأتين نفطيتين تتبعان شركة أرامكو شرقي المملكة، أبدت ارتياحاً وشماتةً خبيثةً لكونها في أمان، مُعلنةً أنها تتملك طاقة إنتاجية فائضة للنفط لمواجهة اضطراب محتمل للإمدادات بعد الهجمات.

 

وقال وزير الطاقة الإماراتي: “لدينا طاقة إنتاجية فائضة، هناك كميات يمكن استغلالها في الاستجابة الفورية”.

 

وأضاف أنه إذا دعت السعودية لاجتماع طارئ لأوبك، “سنتعامل مع الأمر”.

 

ونقلت وكالة “رويترز” الإثنين، عن مصدرين أن شركة أرامكو السعودية قد تستغرق أشهرا لاستئناف إنتاج النفط بكميات طبيعية.

 

فيما قالت وكالة Moody’s للتصنيف الائتماني إن الهجمات على أرامكو سيكون لها تأثير سلبي على التصنيف الائتماني، وإن تعطل الإنتاج “كبير”، مضيفةً أنها تتوقع تأثيراً محدوداً على الأجل الطويل.

 

وأكدت شركة “إنرجي أسبكتس” للاستشارات في مذكرة، إن السعودية تتجه لأن تصبح مشتريا كبيرا للمنتجات المكررة بعد الهجمات التي أجبرتها على وقف أكثر من نصف إنتاجها من الخام وبعض إنتاج الغاز.

 

ومن المرجح أن تشتري شركة النفط الحكومية أرامكو السعودية كميات كبيرة من البنزين والديزل وربما زيت الوقود، بينما تخفض صادراتها من غاز البترول المسال، بحسب “إنرجي أسبكتس”.

 

وقالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الإثنين، إن هجمات أرامكو ستؤثر على قيمة الشركة واستمرار الهجمات قد يتطلب تخفيضا إضافيا لقيمتها.

 

وكشفت الصحيفة الأمريكية أنّ  “المسؤولين السعوديين يبحثون تأجيل طرح أسهم أرامكو في الأسواق بعد الهجوم على الشركة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.