هل تذكرون منى الغضبان وفضيحة الفيديو الإباحي مع خالد يوسف؟.. هذا مصيرها بعد إخلاء سبيل منى فاروق وشيما الحاج

0

قررت اليوم محكمة شمال القاهرة، إخلاء سبيل سيدة الأعمال بكفالة مالية قدرها 10 الآف جنيه على ذمة قضية “الفيديوهات الإباحية” مع مخرج سينمائي شهير بعد حبس دام قرابة 7 أشهر، لتلحق بشريكتيها “ وشيما الحاج”، اللتين أُخلي سبيلهما، في يونيو الماضي.

القضية التي أثارت جدلا كبيرا في الوسط الفني وجذبت انتباه الكثيرين تتعلق بانتشار فيديوهات إباحية للمتهمات مع رجل، يُرجح أن يكون المخرج السينمائي الشهير ، وكان يقوم بالتصوير بنفسه، حتى أعلنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية القبض عليهن واحدة تلو الأخرى.

سلسلة من المتهمات اللاتي ظهرن في الفيديوهات الإباحية، ضمت كل من الممثلتين “منى فاروق وشيما الحاج” حيث قُبض عليهما في توقيت واحد، وبعدها ضبطت أجهزة الأمن سيدة الأعمال منى الغضبان، وتلتهم الإعلامية رنا هويدي التي جرى توقيفها بمطار القاهرة، أثناء إنهاء إجراءات سفرها إلى دبي، وأخيرا فتاة خامسة بمنطقة أكتوبر.

وباشرت النيابة العامة معهن تحقيقات موسعة حول الفيديوهات اللاتي ظهرن فيها بمشاهد مُخلة بالآداب العامة، وبعد أيام من القبض عليهن أمر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، بحظر النشر في التحقيقات التي تجريها النيابة.

وأمام قضاة المعارضات تمسكن المتهمات بإنكار ما أُسند إليهما من اتهامات بالتحريض على الفسق والفجور، ونفين معرفتهن بالمتسبب في تسريب تلك الفيديوهات على عدد من المواقع.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.