على غرار اختراق وكالة الأنباء القطرية.. أبوظبي تكرر نفس السيناريو مع حكومة الوفاق وبيان مزور بالاستقالة

0

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالأخبار عن تعرض الحساب الرسمي لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا  على موقع التدوينات القصيرة تويتر، إلى الاختراق.

وكان بيان قد نشر قبل قليل،  أُعلن فيه عن استقالة المجلس الرئاسي الليبي، قبل أن تحذف التغريدة بعد نشرها بقليل.

وجاء في نص البيان الذي نشر عبر الحساب الرسمي: ” في هذا الوقت العصيب من عمر البلاد، حيث تتقاذف الفتن والمؤامرات الداخلية والخارجية، وسيطرة الجماعات المسلحة، الخارجة عن القانون، على مفاصل القرار في الدولة، ونتيجة لما تمر به من حرب أتت على الأخضر واليابس وحصدت أرواح الأبرياء، يجد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني نفسه مضطرا أمام مسؤوليته التاريخية، أمام الله والشعب لتقديم استقالته من مهامه رئيسًا وأعضاء، وذلك لحقن دماء الليبيين، ومنع تغول الجماعات المسلحة، التي ارتبط بعضها بالإرهاب والتطرف، وعصابات سرقة المال العام”.

وأضاف البيان: “إن المجلس الرئاسي يعلن في هذه اللحظات التاريخية الحاسمة تسليم مقاليد المهام التنفيذية، للحكومة الليبية المؤقتة برئاسة السيد عبد الله الثني، كونها المنبثقة عن مجلس النواب، كما يعلن تسليمه لما سعى إليه من ترتيبات أمنية، للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة ، لاستكمال مرحلة تأمين العاصمة وحقن دماء أبنائنا”.

وكشف الحساب عقب الاختراق تدوينة، بعد حذف البيان المشار إليه، نفى فيه ما تم نشره قائلا : “ينفي المكتب الإعلامي ما ورد في البيان الذي تم نشره على هذا الأكاونت قبل قليل وهو بيان مزور”.

من جانبه أكد المحامي وخبير القانون الدولي الدكتور محمود رفعت، على وقوف وراء هذا السيناريو الفاشل الذي سبق وأن افتعلته مع قطر باختراق وكالة الأنباء القطرية قنا ونسب تصريحات مزروة لأمير البلاد تميم بن حمد آل ثاني.

وقال في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن):”في علم الإجرام: عادة ما يكون لكل مجرم أسلوب خاص به كما أن المجرم يعاود ممارسة نفس الجريمة.”

وتابع:”قامت #إمارات_الشر باختراق وكالة الأنباء القطرية من قبل ونشرت كلام نسبته لأمير قطر وها هي تعاود مع #السعودية جريمتهم بإطار دعمهم #حفتر.”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.