“شاهد” وصفتها إسرائيل بـِ”العملية الخطيرة”.. مقتل مجندة وإصابتان بتفجير عبوة قرب رام الله

0

في عمليةٍ وصفها جيش الإحتلال الإسرائيلي بـِ”الحادث الخطير للغاية”، قتلت مجندة اسرائيلية وأصيب والدها وشقيقها بجروحٍ خطيرة، بانفجار عبوة ناسفة قرب مستوطنة “دوليف” غرب مدينة رام الله.

وقال المتحدث باسم الجيش رونين مانليس، في بيان: “الحديث يدور عن هجوم خطير للغاية”.فيما لم يُعلن أي فصيل مسؤوليته عن الهجوم.

وأعلن مانليس، دفع مزيد من قوات الجيش إلى منطقة وسط الضفة الغربية، ونصب حواجز على الطرقات.

وتعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، تعقيباً على الهجوم، الجمعة، بمواصلة تعميق الإستيطان في الأراضي الفلسطينية.

وقال نتنياهو في بيان اليوم “سنواصل تعميق الإستيطان، سنعمق جذورنا وسنضرب أعداءنا”.

وأشار نتنياهو الى ان الإنفجار أدى أيضا الى “إصابة والد القتيلة الحاخام إيتان شنيرب وشقيقها دفير”.

أمّا إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، فقال إن العملية التفجيرية ضد مستوطنين غربي رام الله تنذر إسرائيل بالإبتعاد عن القدس.

جاء ذلك خلال خطبة الجمعة في المسجد العمري في مدينة غزة.

وأضاف:”عملية اليوم بطولية رغم عدم معرفتي بمن نفذها، وهي تقول للصهاينة ابتعدوا عن برميل البارود الذي يتفجر ألا وهي القدس التي تحرق من يعتدي عليها”.

وتابع:”عملية اليوم تؤكد أن هي الحالة الدائمة في مشهد الضفة الغربية على الرغم من الضغوط المختلفة”.

ولفت إلى أن، الضفة الغربية “ستبقى حامية للقدس وحاضنة للمسجد الأقصى”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.