سؤال من القاضي يُضحك المخلوع عمر البشير خلال محاكمته ويثير استغراب الحضور.. هذا ما قاله

0

أثار قاضي الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير، سخرية الأخير خلال جلسة محاكمته التي عقدت أمس الإثنين في معهد التدريب القضائي في ضاحية اركويت شرقي الخرطوم، عندما وجه له هذا السؤال.

ووفقا لصحيفة “المشهد السوداني”، ظهر عمر البشير، في قاعة المحاكمة، في قفص الاتهام مرتديا جلبابا أبيضا تقليديا وحليق الوجه وهو يبتسم ويلوح للحضور، وسط هتافات أقاربه في قاعة المحكمة “الله أكبر”، ورد عليهم بالكلمات نفسها.

ورصدت الصور البشير في أوضاع مختلفة بعضها حيا فيها الحضور، وأخرى ظهر مبتسما، بينما في أخرى ظهر محاولاً الحديث مع محاميه.

وتحدث البشير ليؤكد اسمه وسنه، وعندما سئل عن مقر إقامته أجاب ضاحكا “سابقا حي المطار، مقر القيادة العامة. والآن كوبر”.

وتتكون هيئة محاميي البشير من 97 محاميا على رأسهم أحمد إبراهيم الطاهر، وهو قيادي في المؤتمر الوطني المحروم من المشاركة السياسية خلال الفترة الانتقالية.

ورفض محامو البشير جميع الاتهامات الموجهة للبشير، كما أكد رئيس هيئة الدفاع أحمد إبراهيم أنه “لا توجد بيانات أو أدلة بخصوص تهمة الثراء الحرام الموجهة للبشير. أي شخص في وظيفة البشير ممكن أن يكون هناك لديه نقد أجنبي”.

ويواجه البشير جملة من الاتهامات تندرج ضمن مواد النقد الأجنبي، والثراء الحرام، ومخالفة أمر الطوارئ.

ورفضت النيابة السودانية، في يونيو/ حزيران الماضي، محاولة هيئة الدفاع عن البشير نفي الاتهامات عن موكلها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.