حاكم دبي “المشتت” أصبح أمام خيارين.. اسكتلندا نصحت ابن راشد بعدم توسيع مقره إقامته لهذا السبب

0

أفادت صحيفة “تايمز” البريطانية بأن مسؤولين محليين في اسكتلندا نصحوا حاكم دبي آل مكتوم بالتراجع عن خططه لتوسيع مقر إقامته الريفي الفاخر في اسكتلندا، بسبب تغيرات المناخ.

وأكدت الصحيفة أن الفريق المعني بإدارة مخاطر الفيضانات في مجلس دائرة هايلاند باسكتلندا حذر بن راشد الذي تقدر ثروته بـ3.3 مليار جنيه إسترليني من أن المنزل الجديد الذي من المقرر بناؤه في مقر إقامته قرب بلدة إنفيرينيت الساحلية قد تغمره المياه مستقبلا نتيجة لارتفاع مستوى مياه البحر بفعل تغيرات المناخ في العالم.

وأشارت الصحيفة إلى أن حاكم دبي أصبح في هذه الظروف أمام خيارين، إغلاق المشروع إطلاقا أو تعديل مخطط البناء ورفع المنزل 1.5 متر فوق المستوى المقرر أصلا لبنائه.

وسبق أن حصل حاكم دبي على تفويض رسمي ببناء 28 غرفة نوم إضافية في مقر إقامته، ليرتفع مجمل عددها إلى 58.

واشترى أراضي بمساحة تتجاوز 25 ألف هكتار في المنطقة قبل 20 عاما وبنى عليها مقر إقامة فاخر يضم منزلا كبيرا وعدة مبان أخرى ومهابط للمروحيات ويزوره مع عائلته كل صيف.

وسبق أن واجه آل مكتوم حسب “تايمز” معارضة من قبل بعض السكان المحليين بخصوص خططه لتوسيع مقر الإقامة، إذ قارنه البعض بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب (الذي يملك نادي غولف في اسكتلندا) واصفين إياه بأنه “ملك عقار جديد يستولي على مزيد من الأراضي التي لا يظهر فيها إلا مرة في السنة، ويتدخل في المنطقة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.