في دبي السعادة غير! .. شاب يوثق بالفيديو والصور ممارسته الجنس مع طفلة لسنوات!!

0

في بلد “السعادة” المزعومة ، سهل جداً أنّ يستغل شاب طفلةً جنسياً، لكنّ الأغرب أن واقعة كهذه تستمر سنوات طويلة.

وفقاً لما أوردته صحيفة إماراتية فإنّ شاباً استغل انفراده بفتاة صغيرة (16 عاماً) داخل فيلا فخمة تقيم فيها مع أسرتها بمنطقة جميرا بارك بمدينة باعتباره خادماً وسائقاً للعائلة، وظل يتقرب منها ويتودد إليها بطرق مختلفة حتى سقطت في شباكه نتيجة صغر سنها وقلة خبرتها بهذه الألاعيب.

وتورطت الطفلة مع خادم وسائق عائلتها في علاقة غير شرعية لسنوات عدة حتى تجاوزت مرحلة الطفولة، وخضعت لسيطرته بسبب قيامه بتصويرها.بحسب صحيفة “الإمارات اليوم”

وبعد أن أدرك المتهم البالغ من العمر 33 عاماً، أن الفتاة صارت عجينة في يده وخاضعة له كلياً، بدأ يستنزفها مالياً، ثم تمادى في مطالبه لدرجة أنه طلب منها الزواج، وحينها فاقت الفتاة وهي طالبة في العشرين من عمرها على كابوس، ورفضت عرضه.

وأمام رفض الفتاة لمطالبه، هددها بفضحها ونشر صور وفيديوهات فاضحة لها وهي تمارس معه وإفشاء سرها لوالدها إذا أصرت على الرفض أو لم تدفع له مبلغ ثلاثة ملايين روبية، كما سرق من غرفتها بالفيلا التي تقيم فيها مع والدها محفظة شخصية وساعة يد وسواراً ذهبياً ومبلغ 2000 درهم.

ووجهت إليه النيابة العامة ارتكاب جنايتي التهديد والسرقة، وأحالته إلى محكمة الجنايات التي قضت بحبسه عاماً وإبعاده عن الدولة.

وكشف تقرير صادر عن إدارة الأدلة الإلكترونية بالإدارة العامة للأدلة الجنائية في شرطة دبي، أنه ثبت بعد تفريغ هاتف المتهم وجود 10 مقاطع فيديو خليعة تخص موضوع القضية بالإضافة إلى سبع صور مخلة، كما خضعت الفتاة للفحص الطبي وتبين صدق روايتها.

وأحيلت الفتاة إلى محكمة الجنح لمحاكمتها بتهمة ممارسة الجنس خارج إطار شرعي، حيث أنكرت قيامها بذلك بالرضا، مشيرة إلى أن المتهم أكرهها على ذلك مرات عدة في أوقات مختلفة، لكنها لم تقدم ما يثبت ذلك، كما لم تقدم ما يثبت إفادتها بأنه مارس معها الجنس في سن 16 عاماً.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.