خطيب العيد في جدة يصف السعودية العاملة بـ”من تأكل بثدييها” ويثير غضب وزير الشؤون الإسلامية!

2

فجر أحد خطباء صلاة العيد في ، جدلاً واسعاً، بعد أن شبه المرأة العاملة في قطاع البيع بـ”التي تأكل بثدييها”، داعيا النساء إلى “عدم الاستجابة لدعوات المبطلين، والعمل في مجال البيع”.

وقال وزير الشؤون الإسلامية السعودي عبداللطيف آل الشيخ أمس الأحد في مداخلة هاتفية على قناة “إم بي سي”، إن ما تم تداوله أمر لا يتناسب ومخالف لتوجهات الدولة.

وأضاف أن المكان المقام فيه صلاة العيد المعنية في مقطع الفيديو الذي تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، لم يكن مكانا مخصصا للصلاة، ولكن تمت تهيئته من طرف بعض الأشخاص، مشيرا إلى أنهم لم يحصلوا على إذن أو تصريح لذلك.

وأردف الوزير: “ما سمعناه وجاء في حديث الخطيب هو أسلوب فج يخالف المنهج الوسطي الذي تسير عليه المملكة بقيادة خادم الحرمين وسمو ولي العهد والشعب والعلماء”، مؤكدا على أن الشخص المعني بالحديث لم يكن من منسوبي الوزارة ولا يؤدي عملا رسميا.

واختتم آل الشيخ حديثه بأنه تم بالفعل تشكيل لجنة أخذت إفادة المتحدث، ومن ثم سيتم رفع التحقيقات إلى الجهات المختصة بالدولة لاتخاذ الإجراء اللازم ضد هذا الشخص.

وفي المقطع المثير للجدل، قال خطيب مصلى دوار الكرة الأرضية في جدة: “ما أحوجنا إلى المرأة العفيفة التي تضحي بالمال والترف في سبيل العفة والشرف، لا تستجيب لدعوات المبطلين لكي تصبح بائعة تخالط الرجال لأنها تدرك أن الحرة تموت ولا تأكل بثدييها”.

قد يعجبك ايضا
  1. جاسم يقول

    انا اقترح علي وزير الدولة للشوؤن الاسلاميه ال الشيخ ان يشكل لجنة من ذوي الاختصاص الخاص وكل شيخ يخرج عن النص يحال للجنه يقومون بالواجب معاه ويخرج وهو يفاشخ ويبطل خطابه وهياط وعلي الوزير ان يجرب بنفسه اللجنه حتي يتأكد من نجاعة العلاج ويسأل عايض القرني والكلباني كيف اقامت للجنه بالواجب معاهم .((بلد تتخبط )) حتي الخطيب الجحش يوم استنكر استنكر اتفه امر ونسي ان البد كلها رايحه ملح .

  2. م عرقاب الجزائر يقول

    اختلط عليهم الحابل بالنابل ؟!،أيتبعون شرع الله(تعاليم الوهابية)؟!،أم يتبعون هوى ومزاج السلطان؟!،ننصحهم أن لا يميلوا كل الميل فيبقوا كالمعلقة؟!.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.