انفجار “معهد الأورام” يفضح إعلام “السبوبة” في مصر و”الجزيرة” أول من نقل الحادث.. إشادة مصرية بالقناة القطرية

0

استنكر ناشطون مصريون بمواقع التواصل إهمال الإعلام المصري أمس، الأحد، لحادث انفجار “معهد الأورام” المروع بالمنيل والذي راح ضحيته 19 قتيلا و30 مصابا، فيما كانت قناة “الجزيرة” التي يصفها نظام السيسي بالمعادية لمصر أول من نقل الحادث لحظة بلحظة.

وسيطر الحريق الهائل الذي نشب وسط العاصمة المصرية على اهتمامات مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد الذين انتقدوا أداء المسؤولين والتغطية الإعلامية الرسمية والخاصة للكارثة، خاصة أن أي بيان رسمي لم يصدر إلى الآن لكشف حقيقة ما حصل.

وبرز عبر وسم “#معهد_الاورام” الذي تصدر التريند المصري بتويتر، عدة تغريدات تهاجم القنوات المصرية في مقارنة بينها وبين قناة “الجزيرة” القطرية التي غطت الحادث من البداية وبمهنية عالية.

وكتب أحد النشطاء مشيدا بالجزيرة:”القناة الوحيدة اللى جايبة حاجة عن #انفجار_المنيل قناة الجزيرة وبعدين يرجعوا يعيطوا ويقولوا قنوات معادية وزفت على دماغهم، الاعلام المصرى مغيب وفاااشل”

ودون آخرة ساخرا:”اللي عايز يتابع حريق #معهد_الاورام في #المنيل يتابع “القناة المعادية الممولة”… قنواتنا المصريه  مش فاضية!”

وكان حريق هائل قد نشب بسبب انفجار سيارة في منطقة البحر الصغير بين حي المنيل وقصر العيني خارج “المعهد القومي للأورام”، وسط العاصمة المصرية القاهرة، قبيل منتصف الليلة الماضية بالتوقيت المحلي، ما أسفر عن سقوط 19 قتيلاً وإصابة 30 آخرين.

وحول ملابسات الحادث وضبابيته، أكد نشطاء بعيدا عن الروايات الرسمية المتضاربة لنظام السيسي أن الانفجار وقع نتيجة اشتعال خزان أكسيجين تسبب في انفجار هائل.

وكانت وزارة الداخلية، زعمت إن الحادث نتيجة عمل إرهابي باستخدام سيارة مبلغ بسرقتها بداخلها كمية من المتفجرات التي كان يتم نقلها إلى أحد الأماكن لاستخدامها في تنفيذ إحدي العمليات الإهاربية، مشيرة إلى وقوف حركة حسم التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية وراء الإعداد والتجهيز لتلك العملية، التصريحات التي أثارت سخرية النشطاء.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More