ناصر الدويلة لسفير السعودية بالكويت ردا على “أدبناك”: تعرف أنني لا أخضع لأحد “ومن أنذر فقد أعذر”

0

أبدى السياسي الكويتي البارز وعضو مجلس الشورى السابق ، غضبه من تطاول بعض المغردين السعوديين عليه ووجه رسالة هامة للسفير السعودي بالكويت.

وقال “الدويلة” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) معلقا على هذه الإساءات من قبل السعوديين بعد الإفراج عنه بسبب تغريدة “شاكيرا” التي أثارت جدلا واسعا:”معالي السفير السعودي في الكويت المغردون السعوديون كلما تحدثت عن موضوع عام صاروا يقولون ادبناك وانت تعرف انني لا اخضع لاحد فسكت ربعك تراي ماني يمك”

وتابع مخاطبا الحكومة الكويتية:”و يا حكومتنا الرشيده المغردون السعوديون يبوني اتحدث عن رايي في شؤون محل اهتمام مشترك فحلوها بينكم وبين السفير ومن انذر فقد اعذر”

وانتقد السياسي الكويتي ما وصفه بخضوع حكومة الكويت للسفارات الأجنبية، وقال:”احلى شيء في حكومتنا انها تخضع للسفير السعودي والسفير المصري و حتى السفير الفلبيني”

وأضاف موضحا:”فالامر لا علاقة له بالعظمة الوهمية لبعض الناس المشكلة ان الحكومه طوووفه هبيطه للسفارات الاجنبيه رحم الله فهد بورسلي يوم يقول تاخذ عيال الناس وتداويهم وعيالها لعيونهم خطافة، كيف كلمة تهز عروش”

وكان “الدويلة” ظهر قبل أيام على شاشة قناة “بي بي سي” للتعليق على تغريدته التي أثارت جدلا واسعا عن شاكيرا والسعودية وتسببت في احتجازه يومين ثم الإفراج عنه بكفالة.

وفي مداخلة هاتفية عبر برنامج “بي بي سي ترندينغ”، كشف “الدويلة” ملابسات تغريدته وما حدث معه بعدها كما رفض الاعتذار للسعودية مشيرا إلى أنه لم يخطئ أو يسيئ للسعودية حتى يعتذر.

وأوضح الدويلة تفسير النظام السعودي وإعلامه لتغريدته على أنها إساءة للمملكة:”يجوز إن مواقفي الداعية للسلام والرافضة للحرب هي من أزعجت السعوديين وأرداو إنهم يلبسوني تهمة إرهاب وقصف حوثي واشياء من هذا القبيل.”

وتابع ساخرا:”لا أعتذر انا قاعد أتكلم مع شاكيرا مالك ومال شاكيرا، لم اتكلم مع الحكومة ولا مع الشعب السعودي، ولاهم يحزنون  إذا أرادت شاكيرا اعتذار اعتذر لها”

وعندما سأله المذيع “بعيدا عن المزحة: هل أنت سعيد بقصف الحوثيين لمطار أبها مثلا”، رد السياسي الكويتي نافيا:”أعوذ بالله أنا داعية للسلام واكره الحرب وأدعم الاستقرار وملتزم بسياسة دولة الكويت في دعم السلام بالمنطقة”.

وأفرجت السلطات الكويتية، عن السياسي الكويتي البارز، وعضو مجلس الأمة السابق ناصر الدويلة، بكفالة مالية بعد احتجاز دام يومين في مقر أمن الدولة بعد تغريدة اعتبرتها النيابة مسيئة للسعودية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.