“ديلي ميل” تكشف تفاصيل هروب الأميرة هيا من الإمارات ومن ساعدها في ذلك

0

أكدت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أنّ دبلوماسية ألمانيّة ساعدت بنت الحسين، زوجة حاكم دبي آل مكتوم، في الهرب من .

وكشفت الصحيفة أن السلطات الألمانية رفضت طلبًا من الزوج لإعادة زوجته الأميرة إلى دبي.

وتأتي هذه التقارير بعد عام من محاولة فاشلة من قبل ابنته “لطيفة” للفرار إلى أمريكا.

وبحسب “ديلي ميل” يُعتقد أن الزوجة السادسة لحاكم دبي الملياردير تختبئ في لندن، وفقًا لمصادر قريبة من العائلة.

ويقال إن الأميرة هيا تسعى للحصول على الطلاق بعد أن هربت في البداية إلى ألمانيا مع طفليها جليلة 11 عاماً، وزايد 7 سنوات حيث طلبت اللجوء السياسي.

وأكد مصدران مقربان من العائلة المالكة في دبي أن الأميرة هيا قد غادرت البلاد وتسعى للحصول على الطلاق.

ولم تظهر الأميرة هيا، وهي شخصية رفيعة المستوى في العائلة المالكة الأردنية، على الملأ منذ 20 مايو / أيار ولم تكن حسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بها نشطة منذ فبراير / شباط.

الصورة الأخيرة التي شاركتها الأميرة هيا على وسائل التواصل الاجتماعي كانت تكريما لوالدها الراحل الملك حسين ملك .

ولوحظ غياب الأميرة الاسبوع الماضي عن مهرجان “رويال أسكوت” للخيول في دبي، الذي برزت فيه زوجة حاكم دبي بحضورها السنوي على الدوام.

وعادة ما ترافق الأميرة البالغة من العمر 45 عامًا زوجها خلال زيارته السنوية للحدث الرياضي.

وأشارت “ديلي ميل” إلى القصيدة المنسوبة لمحمد بن راشد والتي تتحدث عن “الخيانة”.

وللشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاليًا ست زوجات وأكثر من 20 طفلاً من زيجاته المختلفة.

والأميرة هيا هي واحدة من ست زوجات لحاكم دبي، تزوجت في عام 2004. وغالبًا ما يشار إليها باسم “زوجته الصغيرة”.

وأمس الجمعة، ذكر موقع “ديلي بيست” الأميركي، أنّ الأميرة هيا بنت الحسين زوجة حاكم دبي محمد بن راشد، تعيش الآن في مكانٍ سريّ.

وبحسب “ديلي بيست” يُعتقد أن الأميرة هيا طلبت اللجوء في البداية في ألمانيا.

وتقول المصادر التي نقلت عنها “ديلي بيست” إن طلب الأميرة للجوء إلى ألمانيا تمت الموافقة عليه من حيث المبدأ.

ومع ذلك، -وفقاً للموقع الأمريكي- يُقال إن الأميرة هيا تسعى للحصول على ملاذ آمن في المملكة المتحدة.

وأخبرت مصادر صحيفة “ديلي بيست” أن الأميرة هيا تفضل العيش في لندن، حيث يقال إنها تقيم حاليًا في مكان سري.

وتجاهل الديوان الملكي الأردني حتى الآن التعليق على الأنباء التي تتحدث عن “خلافات” بين حاكم دبي وزوجته الأميرة الهاشمية انتهى بان لجأت إلى إحدى الدول الأوروبية.

ولم يصدر رسميا عن أبو ظبي أو عمان أي بيان رسمي يعلق على المسألة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.