“أمير القلوب” يصف كوشنر بـ”الصغير” ويهاجم ورشة البحرين التآمرية .. شاهد ماذا قال

0

وصف النجم المصري ولاعب كرة القدم الدولي المعتزل محمد أبو تريكة، ، مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالصغير.

جاء ذلك في تغريدةٍ نشرها “أمير القلوب” على حسابه بتويتر تعليقاً على بدء “مؤتمر المنامة” في البحرين، لمناقشة الجوانب الاقتصادية لـ”صفقة القرن” الأمريكية التي يرفضها الفلسطينيون.

وقال “أبوتريكة” في التغريدة: “صغيري كوشنر الكيان الصهيوني محتل للأراضي الفلسطينية وهذا المزاد المُقام في المنامة لن يغير من هذه الحقيقة”.

ووجّه النجم المصري شكره لمن قاطع ، قائلاً: “شكرًا لكل من قاطع هذا المزاد ..تواجد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم علامة استفهام كبري ..مقدساتنا ليست للبيع”.

ويهدف المؤتمر -الذي ينعقد تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار” لمدة يومين- إلى جمع استثمارات بخمسين مليار دولار على مدى عشرة أعوام.

وخلال كلمة له بافتتاح ورشة المنامة، وصف جاريد كوشنر خطة السلام الأمريكية بين الإسرائيليين والفلسطينيين بـ”فرصة القرن” وليست فقط “صفقة القرن”.حسب وصفه

وأضاف: “أعددنا أكبر خطة اقتصادية للفلسطينيين والشرق الأوسط”.

وقدم مستشار ترامب عرضا أوليا لتفاصيل الخطة الاقتصادية التي يحملها كمقدمة للسلام إلا أنه لم يتطرق خلالها إلى مسألة الحقوق وإعادتها للشعب الفلسطيني.

وشدد كوشنر أن “الأموال التي يمكن استثمارها، سيتم توزيعها بشكل صحيح، ‎ حيث تشمل الخطة إقامة مشروعات في الأردن ومصر أيضا “.

وبحسب البيت الأبيض، فإن المال المزمع جمعه في المؤتمر سيوفر مليون فرصة عمل، وسيمول إنشاء ممر نقل بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

ويتردد أن “الصفقة” تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لصالح في ملفات القدس واللاجئين وحدود عام 1967، مقابل تعويضات واستثمارات ومشاريع تنموية.

وقبل ساعات من انطلاق المؤتمر، أعلنت والسعودية والإمارات والمغرب والأردن إيفاد ممثلين عنها بمستويات تمثيل ضعيفة للمشاركة في مؤتمر المنامة.في حين لم تُدع الحكومة الإسرائيلية.

وقاطعت الورشة كلّ من: فلسطين، لبنان، العراق. فيما لم تعلن 12 موقفاً وهي: قطر، الجزائر، اليمن، موريتانيا، جيبوتي، السودان، ، سلطنة عمان، ليبيا، الصومال، جزر القمر، الكويت.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.