أحمد الجارالله يدعو لتحقيق حلم الإمارات الخبيث وتقسيم اليمن لما له من “فوائد” كثيرة ومهمة!

3

أثار الكاتب الكويتي، أحمد الجارالله، جدلاً واسعاً، في تحريضه على تقسيم ، وفصل جنوبه عن شماله، وهي الرغبة التي تحلم بها .

وقال الجارالله في تغريدة رصدتها “وطن”، ” فصل الجنوب اليمني عن الشمال مفيد، حيث ستصبح دولة عازلة، وأمينة على أمنها الوطني وأمن جيرانها ويسهل حماية الحدود مع الشمال ومساعدة جيش يمن الشمالي لحماية بلاده من الغزو الايراني والذي بدأ عليها الوهن نتيجة الحصار الدولي ضده”.

وأضاف “المبررات الإيجابية للفصل كثيرة ومهمة”.

ولم تكن تلك الدعوة الاولى من نوعها لتقسيم اليمن، حيث أطلق ضاحي خلفان نائب رئيس شرطة دبي، قبل أيام نفس الدعوة مطالباً فصل الجنوب عن الشمال، وهو الامر الذي عرضه إلى موجة انتقاد واضحة من قبل المغردين الذين هاجموه.

ومن جانبه قدم الخبير بالقانون الدولي، محمود رفعت، بلاغ إلى النيابة العامة الكويتية، ضد الجارالله، لتحريضه على تقسيم اليمن، معتبراً الأمر دعوة لتعطيل نصوص دستور بمواد ١ و١٢ كما قد يترتب على تحريضه تضرر علاقات بدولة أخرى والمعاقب بنص م ٤ من قانون ٣١ لسنة ١٩٧١ وتحريضه جنائي بنص قانون الجزاء الكويتي.

قد يعجبك ايضا
  1. تلسكوب يقول

    لاأعرف بالضبط لماذا اشعر ان هذا العجوز الأحمق يحمل علامات ونبرات أنثوية بمعني اخر ان شاذ جنسيا . وعندما تشاهد صورته القبيحة وتسمع كلامة السيئة يقع في رأسك ا ان نسبة رجولته اقل ١٠٪؜. ، فرائحته الكريهة تنبعث من وراء شاشة جهازي. وأتسأل لماذا يقبل الشعب الكويتي ان يعيش معفن مثل هذا الوغد ان يعيش بينهم!؟ انه من ضمن الكائنات التي لااطيق رؤريتهم.

  2. د عبدالقادر السعدي يقول

    كم دفعوا لك يا جارالله ؟؟؟؟؟؟؟

  3. م عرقاب الجزائر يقول

    على مقاس قوله نقول:(ولاحتلال صدام للكويت فوائد كثيرة )؟!،فلو لم تهرعوا لأمريكا لإخراجه لكانت إيران اليوم مجرد عزبة أمامه؟!،غاب صدام فترنح الخليج وصار لقمة سائغة لإيران ولترامب ونتن ياهوا يبتزوكم ابتزازا؟!.بل وحتى شرذمة من الحوثيين يصلون عواصمكم بالعشي والإبكار فلم تنفعكم لا الباتريوت ولا حتى القبة الحديدية ستنفعكم وأنتم تهرعون منكسربن نحو نتن ياهو؟!.آن الأوان للكويتيين أن يخرسوا هذه العاهرة؟!،لم ننس تصريحه وهو يطلب من الناس أن تهرع لبيت مبارك غير الميارك للإعتذار له؟!،الاعتذار له وشكره على ان كان كنزا استراتيجيا لإسرائيل؟!،عميل الرز يقول كل شيء كونه لا يستحي؟!.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.