الرئيسيةالهدهدياسر أبوهلالة لـ"مهاجمي التلفزيون العربي": وفروا طاقاتكم لمحاربة الاستبداد والجهل والتخلف ولا...

ياسر أبوهلالة لـ”مهاجمي التلفزيون العربي”: وفروا طاقاتكم لمحاربة الاستبداد والجهل والتخلف ولا تستخدموها في معارك شخصية

انتقد الاعلامي الأردني، ياسر أبو هلالة، مدير قناة “الجزيرة” القطرية سابقاً، الهجوم الذي تعرض له “التلفزيون العربي”، على خلفية البرنامج الحواري الذي تحدث عن “الدولة في الإسلام”.

وقال أبو هلالة في تغريدة رصدتها “وطن”، إن أسوأ الحروب هي الحروب الأهلية “المفتعلة” لأسباب شخصية، وتلبس ثوب معركة الأمة في مواجهة أعدائها.

وأضاف :” في تونس تخاض معركة ضد إسلاميي النهضة لأنهم ضد العلمانية، وفي التويتر تفتح جبهة ضد برنامج حواري عن الدولة في الإسلام كل من شارك فيه إسلامي المرجعية تحت عنوان #تمسيح_الإسلام “.


وتابع الصحفي الأردني البارز قائلاً :” الفضاء الإلكتروني ساحة نموذجية للاحتراب سواء مع العدو الحقيقي أم المفتعل، العاقل من يدخر طاقته للحرب المشروعة مع الاحتلال والاستبداد والجهل والتخلف والتبعية والفقر .. ولا يصرفها في معارك شخصية ونفوذ في حروب أهلية على حارات وأزقة تغيب فيها الأخلاق وتستخدم الأسلحة غير المشروعة “.


وكانت قناة “التلفزيون العربي” الشهيرة حذفت حلقة من برنامج “عصير الكتب” الذي يذاع على شاشتها، بعد الجدل والغضب الواسع الذي تسببت فيه هذه الحلقة وأساء الضيف فيها للخلفاء الراشدين وتطاول عليهم.

وقدمت إدارة القناة اعتذاراً رسمياً لجمهورها عن ما ورد من أحد ضيوفها في برنامج عصير كتب الذي يقدمة الكاتب بلال فضل.

وقالت القناة في البيان الذي رصدته (وطن) إن بعض المشاهدين نبهنا إلى جملة وردت في كلام أحد ضيوف برنامج عصير الكتب، حيث يسيء فيها إلى الخلفاء الراشدين، مشيرة إلى أن هذا الكلام لا يمثل خط العربي بل نرفضه فالتلفزيون يعتز بحضارته وهويته.


وبينت إدارة القناه أنه تم حذف الحلقة والاعتذار عن عدم تنبيه المحرر إلى هذه الجملة قبل بثها “الجملة المسيئة للخلفاء الراشدين”.

وأكدت الإدارة أنها ترفض التطرف عموماً من أي جهة كانت، ويتيح نهجها الديمقراطي المهني المشهود له بالتعبير عن جميع المواقف ولكنها لا تقبل بالإساءات، كما ترفض الإدارة تصيد الأخطاء والمحاولات المغرضة التي تحركها أهداف لا نعرفها لتصوير زلة على أنها نهج وذلك بحسب بيان إدارة القناة.

وكان بلال فضل استضاف في آخر حلقات برنامجه “عصير الكتب” المفكر “أحمد صبحي منصور”، الذي قال إن “السياسة ما دخلت في شيء إلا أفسدته”، واستشهد على عبارته بتفسير الآية القرآنية القائلة ” وَمِمَّنْ حَوْلَكُمْ مِنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُوا عَلَى النِّفَاقِ لا تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ (101) من سورة التوبة، وزعم أنها تقصد الصحابة الذين كانوا مقربين من النبي حينها وأصبحوا لاحقا هم الخلفاء الراشدين للدولة الإسلامية في أول عهدها بعد وفاة الرسول.

وأثارت الحلقة جدلا واستهجانا كبيرين حول الجملة التي قالها “منصور” واعتبروها إهانة “للخلفاء الراشدين” للدولة الإسلامية، حيث اتهمهم فيها بكونهم “جواسيس”، وهو ما لم يعارضه بلال فضل مقدم البرنامج.

اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. لا يا ابو هلاله…كلامك مردود .غير مقبول…الامر ليس خلافا شخصيا . ولكنه اعتداء على ثوابت الدين وقواعده…حين يدعي جاهل كافر ( وانا اعي ما اقول ) كافر
    يصم الخلفاء الراشدين بالكفر والنفاق…وتقول خلاف شخصي…!!!
    اذا كان الخلفاء الراشدون الذين نقلوا لنا الاسلام اولا وعملا منافقون وكفار…. فمن أين نأخذ ديننا؟؟!!!
    ان ما تعتبره خلافا شخصيا فيه هدم الدين من اوله الى اخره….وكلامك هذا اما ناتج عن جهل بخطورة الامر…او عن خبث دفين ..وكلاهما مردود عليك
    كيف يتجرأ سافل منحط على ان يصم كبار صحابة رسول الله بانهم جواسيس من قريش ؟؟؟
    ولا يطلق عليه هو الكفر…يكفر كبار الصحابة ويرميه بالنفاق…ولا يكون هو كافر بذلك
    اليس في رمي الصحابة الكرام بالنفاق تكذيبا للقران الكريم الذي قال الله واصفا لهم (رضي الله عنهم ورضوا عنه ..)
    وتكذيبا لرسول الله صلى الله عليه وسلم الذي بشر كل واحد منهم باسمه انه من اهل الجنة؟؟؟
    لذا…فمن قال ذلك الكلام عن صحابة رسول الله فهو كافر خارج عن ملة الاسلام لانه كذب الله ورسوله

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث