الإعلام السعودي يتغنى بـ”إنسانية” التحالف بعد هذا الموقف على متن سفينة إيرانية مشبوهة بمياه الخليج

2

احتفى الإعلام السعودي الحكومي والخاص بشكل مبالغ فيه بما وصفه “إنسانية” التحالف العربية والقوات ، بعد استجابة قوة بحرية تابعة للتحالف لنداء استغاثة قادم من سفينة إيرانية شمال غربي ميناء الحديدة.

وأعلن الذي تقوده السعودية عن نقل أحد أفراد طاقم السفينة الإيرانية “سافيز” شمال غربي ميناء الحديدة إلى المستشفى العسكري في جازان بعد تدهور حالته الصحية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن المتحدث باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي قوله إن مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة، تلقى بلاغا من مركز البحث والإنقاذ السعودي بالهيئة العامة للطيران المدني تضمن استقبالهم نداء استغاثة لنقل أحد أفراد طاقم السفينة الإيرانية “سافيز” والتي تبحر شمال غربي ميناء الحديدة بمسافة 95 ميلا بحريا، نتيجة إصابته بشكل بالغ وتدهور حالته الصحية على متن السفينة.

وأوضح المتحدث أن “قيادة القوات المشتركة للتحالف استجابت لنداء الاستغاثة فور تلقي البلاغ، وقامت بتنفيذ عملية الإخلاء الطبي (الجوي) بواسطة إحدى طائرات الإخلاء الطبي العمودية التابعة لقيادة القوات المشتركة للتحالف للمصاب من أفراد طاقم السفينة الإيرانية (سافيز) من على ظهر السفينة في عرض البحر إلى المستشفى العسكري بجازان”.

وركزت وسائل الإعلام السعودية والإماراتية على هذا النبأ بشكل مبالغ فيه أثار جدلا بين مرتادي مواقع التواصل.

وأكد المتحدث أن “هذا الإجراء يأتي بتوجيه من القيادة الرشيدة، وانطلاقا من الدور الإنساني للمملكة العربية السعودية كعادتها في مثل هذه الحالات”.

وأضاف: “تعاملت قيادة القوات المشتركة للتحالف مع الموقف بحسب ما يمليه علينا ديننا الإسلامي الحنيف والقيم الإنسانية وكذلك الأعراف الدولية، رغم ما تمثله هذه السفينة المشبوهة من تهديد بجنوب البحر الأحمر، وما تقوم به من أعمال عدائية ضد قوات التحالف وضد مصالح الشعب اليمني، وتهديدها المستمر لطرق المواصلات البحرية والتجارة العالمية بجنوب البحر الأحمر”.

قد يعجبك ايضا
  1. صوت الحق يقول

    للاستهلاك الإعلامي فقط

  2. احمد يقول

    انسانية المنشار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.