ناصر الدويلة: إيران قادرة على إغراق كل القطع الأمريكية بمياه الخليج خلال 5 دقائق

3

قال السياسي الكويتي البارز وعضو مجلس الأمة السابق ، إن أحلام العظمة بدأت تتلاشى في الخطاب الإعلامي الخليجي ـ في إشارة للسعودية والإمارات ـ بسبب الخور الذي ظهرت فيه البوارج الامريكية التي غادرت مذعورة بعد أن صارت الزوارق الانتحارية ترافقها بالعشرات من كل جهة.

وأكد “الدويلة” في سلسلة تغريدات له بتويتر رصدتها (وطن) أنه لو كانت الحرب بدأت قبل أسبوع عندما نشبت الأزمة بين إيران وأمريكا، لتم إغراق كل القطع الأمريكية خلال خمس دقائق”

واعتبر السياسي الكويتي أن إيران تلعب بحرية في إدارتها للأزمة، بينما دول الخليج مقيدة بموقف ترامب المتغير، مضيفا “فمرة سيبيد ونحن نستعد لاقتسام لحمها معه واذا أفاق من سكرته يلحس تهديداته ويطالب بحل سلمي ونحن نلطم و نندب حظنا أن صار ترامب هو دليلنا إلى دار الخراب فلا هو سيحارب ولا هو معطينا فرصة للسلام معها يا للخيبة”.

وتابع:”طغت التحركات الدبلوماسية الايرانية على المشهد في الخليج وأخذت إيران زمام المبادرة الدبلوماسية وقدمت إيران لدول المنطقة معاهدة عدم اعتداء وقدم الحوثي مبادرة مثلها وفي المحصلة فان النشاط الدبلوماسي الإيراني يتفوق علينا بكثير وهو الآن المسيطر على المشهد العسكري ونحن ننتظر ترامب”

وحذر ناصر الدويلة السعوديين من أن ترامب يكذب عليهم “وأن إسرائيل هي العدو الأول وأن إيران تتقدم عليكم بالدبلوماسية وأنتم جامدون في أماكنكم وعاجزون عن مجاراة التحركات الإيرانية.

وأضاف:”لذلك ننصحكم بقوة الى اعادة تقييم الموقف الملتبس امامكم وفقا لمصالحكم وليس لمصالح غيركم ممن يكذبون عليكم”

ورغم استمرار أجواء التصعيد العسكري وحالة التحشيد التي بدأت قبل أسابيع في المنطقة، فإن مؤشرات أخرى بدأت تتزايد الأيام والساعات الأخيرة تشي بتراجع مؤقت لخيار التصعيد العسكري، في انتظار ما ستسفر عنه الجهود والمساعي الجارية لدرء خطر الحرب الأيام القادمة.

وجاءت أحدث مؤشرات التهدئة في تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم من العاصمة اليابانية طوكيو، حيث قال إن بلاده لا ترغب في تغيير النظام الإيراني، ولا تريد إلحاق الأذى بإيران، بل تتطلع إلى عدم امتلاك طهران أسلحة نووية.

وأضاف ترامب أنه يعتقد فعليا أن “إيران تريد عقد صفقة، وهذا أمر ذكي جدا من قبلهم، وهناك إمكانية لحصول ذلك”.

وكان الرئيس الأميركي تحدث قبل ذلك عن إمكانية إجراء محادثات مع إيران، بعد أسابيع من التصعيد والتلويح بالخيار العسكري في التعاطي معها.

وجاء حديث ترامب عقب محادثات في طوكيو مع رئيس الوزراء شينزو آبي الذي يدرس -حسب وسائل إعلام- إمكانية القيام بزيارة إلى طهران.

وقال ترامب إنه يرغب في التحدث إلى قادة إيران إذا كانت لديهم رغبة في ذلك. وأضاف “لا أحد يريد رؤية فظاعات تحدث، وخصوصا أنا”.

ومن الطرف الإيراني جاءت مؤشرات أخرى، أبرزها إعلان عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية والدولية أن بلاده ترحب بالحوار مع أي من دول الخليج، وذلك بعد عرض طهران توقيع اتفاق عدم اعتداء مع جيرانها.

وكتب عراقجي في تغريدة على تويتر: ترحب إيران بالحوار مع أي من دول الخليج لإيجاد علاقات متوازنة ونظام مبني على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة. حسبما نقلت وكالة أنباء مهر الإيرانية للأنباء اليوم الاثنين.

ويضاف إلى ذلك ما أصبح يعرف بمشروع ظريف، وهو اتفاقية عدم اعتداء متبادل كشفت إيران أمس أنها عرضتها على دول خليجية، وقالت إنها ما زالت على الطاولة على ما يبدو في انتظار اتضاح موقف الطرف الخليجي منها بشكل نهائي.

ويتضمن المشروع تقديم ضمانات متبادلة لعدم قيام دول المنطقة بأي تحرك عدائي -إن كان عسكريا أو أمنيا أو سياسيا- ضد بعضها “ومنع أي تحركات إرهابية أو إعلامية أو سياسية أو عدائية من طرف ثالث يمكن أن تهدد أمن باقي الدول الموقعة”.

قد يعجبك ايضا
  1. ابو احمد يقول

    ترامب خبيث كاذب يهودي يريد ان يبتز الجميع ومالم يفق المخدوعين بوعود هذا الرعديد فسيوردهم موارد الهلاك ثم ينسحب كالفآر ويتركهم لقمة سائغه لاعدائهم فجيوشهم مترهله وداخلهم مفكك ودول الجوار ناقمه والعرب مشتتون خير ولن تحصدو الا ما زرعتم .

  2. abuelabed يقول

    ضعاف الاسد اكثرها زئير – واصرمها التى لا تزيروا

  3. الملامة يقول

    برميل خشب ياخذ اكثر من ٥ دقائق للغرق ياناصر
    على العموم كلام الدويلة فيه نوع من الصحة الدفاعات الإيرانية ستشكل تهديد حقيقي للقطع الأمريكية في الخليج وربما اضرار كبيرة وليس اغراق
    وكنت اضن الرجل عسكري سابق!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.