وسيم يوسف يقطع زيارته للرياض ويعود بخفي حنين لأبوظبي وسعوديون يغردون: الحمدلله الذي اذهب عنا الخبث والخبائث

0

أثار اعتذار “طبال عيال زايد” إمام وخطيب جامع الشيخ زايد الكبير في أبو ظبي، عن عدم المشاركة في البرنامج الحواري “” على قناة روتانا خليجية، والذي كان مقررا أن يكون ضيفه، مساء الجمعة، جدلاً واسعاً.

وعلق وسيم يوسف على حسابه عبر “تويتر” قائلاً :” ‏لظرفٍ طارئ جدا؛ أتوجه الآن من ‎ إلى ‎أبوظبي، وأعتذر من المحبين عن حلقة #وسيم_يوسف_في_ليوان_المديفر أستودعكم الله”.


وانتقد سعوديون، استضافة وسيم يوسف في البرنامج، حيث دشن ناشطون هاشتاج هاجموه خلاله تحت وسم #وسيم_يوسف_في_ليوان_المديفر ، رافضين فكرة استضافته والترهيب بعدم حضوره في البرنامج.

وكان المستشار السابق لولي عهد أبو ظبي عبدالخالق عبدالله من بين المغردين للاستفسار عن سبب إلغاء حلقة وسيم يوسف.

واللافت أن مقدم البرنامج الإعلامي السعودي عبد الله المديفر أعلن عن اعتذاره لإستضافة وسيم يوسف واعتبره خطأ ثم حذف التغريده!

ولم يعرف بعد سبب مغادرة يوسف بشكل مفاجئ، إلا أن اعتذاره عن الحلقة قوبل بهجوم واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي، حيث علق رجل الأعمال والأكاديمي السعودي خالد آل سعود على إعلان موعد المقابلة بالقول: “”وسيم يوسف شحاده” صار شيخ !!!! الله المستعان”.


وعلق سعودي آخر بقوله: “ضيف الليوان المرتزق وسيم يوسف اتهم بلادنا ومؤسساتها الدينية بتصدير الفكر الداعشي”.

وتصدر وسم “#وسيم_يوسف_في_ليوان_المديفر ” الهاشتاغات بالسعودية، والتي هاجمت معظمها استضافته في المملكة، قبل أن يعبر الكثير عن ارتياحهم من مغادرته قبل تسجيل حلقته في برنامج “الليوان”.


وكان رجال دين ومثقفون سعوديون شنوا في وقت سابق هجوماً لاذعاً ضد يوسف، على خلفية الإساءة والتشكيك في كتاب “صحيح البخاري”.


وسبق أن انتشر في مطلع عام 2016 هاشتاغ ” #الشعب_السعودي_يطرد_وسيم_يوسف”، بعد منعه من إقامة محاضرة في الرياض، ولم يسمح له من حينها بتقديم محاضرات أو ندوات في المملكة. وقد استعرضت “القدس العربي” مجموعة من التغريدات على تويتر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.