يوسف بن علوي يكشف موقف سلطنة عُمان من صفقة القرن: هذا ما نريد أن نراه للفلسطينيين ودونه ستكون الخطة ناقصة

1

شدد وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي، على ضرورة أن تكون دولة صديقة للفلسطينيين وشريكة لهم، لا دولة مغتصبة لأرضهم وحقوقهم.

وقال بن علوي في سياق حديث نشرته صحيفة “الشرق الأوسط” نقلاً عن مجلة المجلة، “يجب أن تكون إسرائيل دولة صديقة للفلسطينيين، وأن تكون دولة شريكة وليست دولة مغتصبة… وإذا لم تعالج الخطة الأمريكية كل هذه الأمور ستكون خطة ناقصة”.

وأضاف: “لا يمكن قبول أن تكون لإسرائيل دولة… وللفلسطينيين خيام، هذا لن يكون مقبولا. المسألة ليست مسألة أموال، لكنها مسألة شعب يقدر بنحو عشرة ملايين في الداخل وفي الشتات”.

وعن الخطة الأمريكية الجديدة للسلام، المنتظر إعلان تفاصيلها، قال بن علوي: “نعلم أن هذا الأمر ليس سهلا، وسيواجه مصاعب كثيرة، وترتيبات وتحضيرات ومناقشات، لكن كثيرا من هذه التعقيدات لها حلول”، مضيفاً :” إسرائيل وفلسطين تقعان في منطقة جغرافية واحدة، وبالتالي لا بد أن تكون بينهما شراكات مفيدة للطرفين”.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    دع الفلسطينيين في شأنهم ! لا يحتاجون لأفشل وزير مسؤوول عن الشؤون الخارجية ! حتى صديقك الحاكم منذ مايقارب ال40 سنة ولا يريد أن يتصدق عليك بمنصب وزير الخارجية ! كل مرة يتفنن في تقزيمك مرة وزير دولة للشؤون الخارجية ومرة وزير مسؤول عن الشؤون الخارجية! تفرغ لنفسك وشركاتك وحاول التسلل ببراعة إلى سيدك الأكبر الصهيوني ! دع عنك فلسطين هي أكبر من كل الخونة وأنت أصغر وأحقر خائن ! كلامك في كل خيبة يثير الأسى والضحك على حالك وحال حاكمك وحال بلدك الفقير والمتجه بسرعة الصاروخ إلى مدارك البؤس والشقاء ! اهتم بالوساطة بين الفرس وأمريكا واهتم برسائل التطمين لإسرائيل فقد تفيدك في عصر ما بعد الحاكم الحالي الوشيك قدومه فهذا زمن الخونة من امثالكم ! أما فلسطين فالحجر في يد الطفل الفلسطيني طريق التحرير والاستقلال هذا الطفل الفلسطيني يستخسر حتى البصق على وجهك القميء ! فقط يضحك ويسخر من متاجرتك للقضية الفلسطينية ! حتى أصبحت العمالة والخيانة هي اسمك بكل لغات العالم!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.