مستشار ابن زايد “يتشفى” في استقالة تيريزا ماي التي رضخت لإرادة الشعب ولم تتعنت

0

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ، الجمعة، أنها ستستقيل من منصبها كزعيمة لحزب في السابع من يونيو المقبل.

ولم تستطع ماي أن تمنع دموعها وهي تعلن استقالتها، بعدما فشلت في إقناع النواب بتأييد الاتفاق الذي توصلت إليه مع الاتحاد الأوروبي بشأن .

وقالت ماي في تصريحات أدلت بها للصحافيين خارج مقر إقامتها في داونينغ ستريت إن “عدم قدرتي على إتمام بريكست أمر مؤسف للغاية بالنسبة لي وسيكون كذلك على الدوام”.

وقالت إنها تشعر بالفخر لتوليها المنصب كثاني سيدة تتولى ذلك المنصب “لكن ليست الأخيرة بالتأكيد” بحسب تعبيرها، مضيفة أنها تشعر بالامتنان لكونها حازت على فرصة “خدمة البلد التي أحبها”، بينما بح صوتها بالبكاء، وانسحبت إلى داخل مقر إقامتها.

ولاقت خطوة ماي ردود فعل واسعة، وصفها البعض بالشجاعة لانها اتخذت مثل هذا القرار ولم تتعنت في وجه الشعب.

وقال محمود رفعت المحامي الدولي معلقاً على استقالة ماي..:” أعلنت اليوم رئيسة وزراء #بريطانيا تيريزا ماي أنها ستستقيل في 7 يونيو/حزيران بسبب رفض #البرلمان_البريطاني سياستها للخروج من #الإتحاد_الأوروبي “.

وأضاف رفعت في تغريدة رصدتها “وطن”، رضخت ماي لإرادة الشعب ولم تتعنت أو تقول بريطانيا بخطر وتحتاجني لإنقاذها..هل ندرك أن غياب سيادة الشعب يحول الدولة لعزبة والمجتمع لحظيرة؟

وعلق عبد الخالق عبد الله الاكاديمي الاماراتي، ومستشار ولي عهد أبو ظبي قائلاً :” تغادر وهي محبطة وباكية ومنبوذة من حزبها ولم تحقق طلاق بريطانيا الموعود من الاتحاد الاوروبي ولا يبدو في الافق طلاق سهل وانسحاب مريح وخروج سريع وقريب. بريطانيا تدفع ثمن استفتاء غبي “.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.