“جلاتين الخنزير” يشغل المصريين في رمضان وداعية مصري يفتي بأنها “حلال” ويثير ضجة واسعة

0

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في بموجة جدل واسعة، عقب تداول صورا لمنتجات بسكوت وشيكولاتة “أوريو” الشهير وعليها رد شركة “أوريو” على سؤال أحد المتابعين عبر موقع “تويتر” بأن منتجاتها ليست حلال.

وكانت الشركة عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر” ردت بتغريدة على سؤال أحد المستخدمين حول ما إذا كانت منتجات الشركة أم لا، لترد الشركة بأن المنتجات ليست حلال.

الرد الذي فجر موجة جدل واسعة فقامت الشركة بحذف التغريدة، ما زاد من الجدل والشكوك بين المصريين ودفعهم للتساؤل أكثر.

من جانبه تسبب الداعية المصري بجدل واسع هو الآخر عندما دخل على الخط، وأفتى بأن “جيلاتين الخنزير” حلال.

وقال “تليمة” في منشور له على صفحته بـ فيس بوك رصدته (وطن) إن أي جيلاتين خنزير أو غيره، يتعرض لعملية كيميائية، تسمى في الفقه الإسلامي بـ (الاستحالة)، أي تحول المادة من مركب محرم لمركب حلال.

وتابع موضحا:”وهو ما يحدث في جيلاتين الخنزير في صناعات مثل البسكوت والجيلي وغيره، يعني حضرتك أي مادة أصلها جيلاتين خنزير ما دامت قد تحولت لشيء حلال، فهي حلال، ولعلي أكتب مقالا بالتفصيل في الموضوع.”

وتسبب منشور تليمة في جدل أكبر وتباينت الردود على منشوره بشكل كبير.

من جانبه وفي أول رد رسمي للشركة قال المتحدث الرسمي لشركة “Mondelez International” المصنعة لمنتجات “أوريو”، إنه هناك خطأ في الأمر حيث أن المنتجات التي يتم توزيعها في الشرق الأوسط والبلاد العربية كلها حلال، أما تلك التي يتم توزيعها في الولايات المتحدة وكندا فهي تضم مواد كحولية، بالإضافة إلى أنها قد لا تكون مناسبة 100% لمن لا يستخدمون المنتجات الحيوانية، نظرًا لوجود منتجات قد تكون اختلطت أو لمست الحليب.

وأكد المتحدث أن التغريدة غير صحيحة وضللت المستهلكين في البلدان العربية، وأن منتجات “Oreo” المباعة في هذه المنطقة حلال ومتوافقة مع القوانين واللوائح المحلية، وفقا لصحيفة “Gulf” الإماراتية.

وقالت شركة “Mondelez” في بيان لها، إنها فخورة بتصنيع “Oreo” في دول مجلس التعاون الخليجي وكشركة مسؤولة فهي دائمًا تسعى إلى تزويد عملائها بأفضل جودة المنتج، مع وضع العلامات المصممة لتزويد الناس بمعلومات واضحة حول مكوناتها ومدى ملاءمتها لوجباتهم الغذائية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.