بعد أن نفت الهجوم.. الإمارات تتهم إيران بتفجيرات ميناء الفجيرة وتخريب 4 سفن تجارية في تصعيد خطير للموقف

7

في اتهام شبه رسمي من الإمارات لإيران بالوقوف وراء تدمير 4 سفن تجارية بميناء الإماراتي، خرج مستشار ولي عهد ابوظبي الأكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله يتحدث عن تورط إيران صراحة بالحادث وهاجمها بشدة.

وقال “عبدالله” في تغريدة له على حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن):”تعرضت 4 سفن تجارية لاأعمال تخريبية في المياه الاقتصادية للإمارات والإمارات تصفها بالتطور “الخطير والاستفزازي” وتطلب من المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته لحماية الملاحة في المياه الدولية.”

وتابع متهما إيران:”العمل وقع في خليج عمان وليس في الخليج العربي ومصادر ايرانية اول من بث الخبر مما بعني تورط ايران”

وفي تطور لافت نقل الإعلام الرسمي في أبو ظبي، عن وزارة الخارجية الإماراتية أن عمليات التخر يب التي وقعت في إمارة الفجيرة كانت على بعد ١٥ كيلومترا فقط من إيران.

فلماذا ذكر البيان إيران بالاسم هنا؟ هل هو اتهام ضمني في وقت تدفع فيه حدة التوتر بين الإيرانيين والأمريكيين في الخليج؟

تجدر الإشارة إلى أن قناة الميادين الايرانية كانت اول من اذاع خبر التفجيرات في الفجيرة. وقالت القناة في خبرها صباح اليوم: أفادت مصادر خليجية لقناة “​الميادين​” بأن “​انفجارات​ قوية هزت ​ميناء الفجيرة الإماراتي​ فجر اليوم بين الساعة الرابعة فجرًا والسابعة صباحًا”، مشيرة إلى أن “النيران اشتعلت في 7 الى 10 ناقلات نفط كانت راسية في الميناء، فيما لم تتضح طبيعة هذه الانفجا رات حتى الآن، وقد أكد شهود تحليق قوات أميركية وفرنسية فوق المنطقة”.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات أن 4 سفن شحن تجارية مدنية من عدة جنسيات، تعرضت صباح الأحد لعمليات تخر يبية بالقرب من المياه الإقليمية للدولة، باتجاه الساحل الشرقي بالقرب من إمارة الفجيرة وبالقرب من المياه الإقليمية وفي المياه الاقتصادية لدولة الإمارات.

وفي وقت سابق، نفى المكتب الإعلامي لحكومة الفجيرة تقارير إعلامية أفادت بأن انفجارات قوية هزت فجر اليوم ميناء الفجيرة. وكان موقع برس تي في الإيراني أورد أنباء تفيد بتعرض سبع ناقلات نفط لهجمات في ميناء الفجيرة.

وتأتي هذه التطورات في سياق توتر شديد بالخليج بين الولايات المتحدة وإيران، حيث أرسلت واشنطن حاملة الطائرات “أبراهام لنكولن” وقطعا بحرية أخرى وقاذفات من طائرات “بي 52” والمزيد من بطاريات صواريخ باتريوت إلى منطقة الخليج، للرد على تهديدات إيرانية مفترضة للمصالح الأميركية بالمنطقة.

وقد هدد الحرس الثوري باستهداف السفن الحربية الأميركية في حال مهاجمة إيران، وقال الجيش الأميركي إنه يعتقد أن إيران نشرت صواريخ بالستية قصيرة يمكن إطلاقها من زوارق صغيرة بالخليج.

وفي وقت سابق، هددت جماعة الحوثي اليمنية بضرب أهداف في الإمارات ردا على العمليات التي تقوم بها قوات التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، وتحدث الحوثيون قبل أشهر عن استهداف مطاري أبو ظبي ودبي بطائرات مسيرة.

ويقع ميناء الفجيرة خارج مضيق هرمز مباشرة، وهو من أكبر موانئ تزويد السفن بالوقود في العالم، والمضيق ممر مائي حيوي لعبور شحنات النفط والغاز إلى الأسواق العالمية.

قد يعجبك ايضا
  1. متابع يقول

    المنشور مزور تزوير سيء، التاريخ يشير إلى 12/6/2019 يعني بعد شهر من الآن!

  2. ابوخليل من ابوظبي يقول

    اين المصداقية لماذا لاتنزلوا مواضيعي ما هذه الازواجية

  3. tweet_vip يقول

    ارررررر لقد تم القصف بنجاح خخخخخ وينك هزاب رد دافع عن نفسك وعن ارضك من بدل تحارب البمن

  4. هزاب يقول

    هزاب لا دخل لله بالإمارات ولا غيره بس ايش أخبار مسلسل لا موسيقى في الأحمدي! تتابعه ! شفت حقيقتكم وحجمكم ! هذا أجبابكم الكويتيين يعملوا فيكم كذا ! خخخخخ!

  5. سفير قطر يقول

    ‫الأفلام والفبركات والتزوير والكذب والتدليس صارت عاده معروفه ومكشوفة ومشيخة ابوظبي والسعوديه لهم تاريخ من ‬
    الكذب والتضليل وتسويق الإشاعات و‫هذا واضح من السيناريو الغبي .‬

  6. أمير الخليج يقول

    يعني حتى في هذا الخبر الحكومه الإماراتيه في التاريخ ذكرت في المنشور بتاريخ 12/6/2019 فيه تزوير من قبل الحكومه الإماراتيه

  7. طبيب المغترب يقول

    ان الكاس سم والعلقم الذي تجرع منه العراق وافغانستان
    جاء دور على العمامة شريرة في طهران التي اخذت على عاتقها /وهما/ انها بلاد
    الاسلام . ولكن تبين غير ذلك تفوقت على ابليس اللعين في الغدر والمكر والخديعة والكذب ودجل
    والاعتداء سافر على اقطار عربية اليمن العراق سوريا لبنان جزرالاماراتية طنب الصغرى طنب الكبرى ابو موسى لتوسيع رقعتها لتوسيع على حساب الغير
    للقيام الامبراطورية فيروزانية بعباءة خمينية دجالية اللعينة
    والجرائم التي قترفها النظام الملالي الخامينئي في حق شعبنا العراقي اشبهه بلهولكوست نازي

    هانتم ستجرعون من ذاك الكاس من سم والعلقم جاء دور على حكام طهران وفئران امارة
    منطقة الخظراء البائيسين الهادي العامري ستعمل صلحياتك اذا كنت من الوكلاء للدفاع على اسيادكم
    في طهران
    اشباه رجال شاهت الوجوه كلاب مسعورة
    كيف يعقل للمرء يعيش في خيرة وطنه اصلي وقلبه وعقله في بلد اخر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.