الخميس, فبراير 2, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةحياتناغضب كبير لفنانة عُمانية من المسلسل الكويتي "لا موسيقى في الاحمدي" لـ"إساءته"...

غضب كبير لفنانة عُمانية من المسلسل الكويتي “لا موسيقى في الاحمدي” لـ”إساءته” للعمانيين وهذه رسالتها للكاتبة

- Advertisement -

عبّرت الفنانة العمانية شمعة محمد عن غضبها الكبير بعد مشاهدتها أولى حلقات المسلسل الكويتي لا موسيقى في الاحمدي، والذي أظهر المواطن العماني في صورة “الخادِم”.

وقالت الفنانة العمانية شمعة محمد إنه ليس العتب على الممثل بل على الكاتبة التي أظهرت العُماني بهذا الشكل وعلى من وافق ذلك.

من جانبه، قال الفنان طالب البلوشي: كنت أتمنى أن يكون هناك حذر في تناول الشخصية العمانية في هذا المسلسل.

https://twitter.com/ShabibaFM/status/1126553517991321604

وتسبب مشهد الخادم العُماني في المسلسل الكويتي “لا موسيقى في الاحمدي” غضب واستياء العمانيين، معتبرين أن الدّور فيه إنتقاص من قيمة الشخصية العمانية .

والعمل الدرامي “لا موسيقى في الأحمدي” للكاتبة منى الشمري والمخرج محمد دحّام الشمري، يُعرض على “MBC دراما”.

وفي أوّل تعليق لكاتبة المسلسل الكويتي “لا موسيقى في الأحمدي”، دعت الكاتبة منى الشمري، إلى عدم الاستعجال في الحكم على العمل وعدم التسرع في كتابة التعليقات الجارحة.

- Advertisement -

وقالت منى الشمري بأن معظم من هاجم العمل هم من فئة الشباب، معللة بأنهم غير مدركين لكفاح الأجداد قبل عقود من الزمن.

وأضافت في حوار مع “الوصال” بأن المشهد لا يحمل أي إساءة بل تعد جزءا من التاريخ الذي لا يخص عمان فقط بل كل دول الخليج فظروف العيش الصعبة دفعت بالخليجي للعمل بالرقعة الخليجية .

وقالت: “أظهر العمل تحولات كثيرة في التاريخ العماني، والجزء الخاص بالعماني يظهر قوته وتقبله للظروف وهو بعيد عن أرضه.”

وأوضحت أنه بعد تولي صاحب الجلالة السلطان قابوس مقاليد الحكم، عاد العمانيون معززون في بلدهم، وبأن هناك مواطنون كويتيون يعملون في عمان، متسائلة إذا ما كان هذا يعد إساءة للكويتيين.

ولمحت منى الشمري إلى وجود حسابات وهمية وأجندة خاصة أثارت الموضوع بهدف تأجيج الفتن بين دول الخليج، قائلة: “عمان في القلب ولا أريد أن أظلم وأنا كاتبة عاشقة لعمان”.

وأضافت بأنها زارت السلطنة وقامت بمراجعة النص مع مجموعة من الأديبات العمانيات واللواتي لم يجدن أي إساءة للشخصية العمانية في العمل.

وأوضحت الشمري أنها تتكيء على وعي العماني وعدم الوقوف على هذه المرحلة والشخصية العمانية في الرواية لا موسيقى في الاحمدي سيتطور بشكل أكثر .

ويرصد العمل حياة عدة أسر في حقبة الأربعينات والخمسينيات وصولاً إلى السبعينيات من القرن الماضي مضيئاً على شخصية “عضيبان” وهو رجل كويتي تعود أصوله للقصيم في السعودية، وهو صاحب مكانة كبيرة في المجتمع، ولديه إبن وحيد هو “حمد” الذي يعمل في حقول النفظ في الأحمدي، ويتزوج مرتين، الأول زواج تقليدي من حصة، والثاني من الجليلة وهي ابنة المهندس العراقي الذي يعمل معه.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

7 تعليقات

  1. مرت على عمان قبل تولي السلطان قابوس الحكم عام 1970 ظروف صعبه اضطر كثير من العمانيين الهجره لبعض دول الخليج وكل عمل بالوظيفة التي استطاع ايجادها ومنهم من عمل مضطر في بيوت بعض الأسر الغنية من أجل كسب اللقمة الحلال لأهله ، لكن أن يظهر المسلسل وكأن العمانيين فقط من عملوا بتلك الوظيفه ولم يظهرهم في وظائف آخرى أو كأن تلك الوظيفه فقط كان يعمل بها العمانيين في تلك الفتره فهنا الخطأ ،فحسب ما عرفت من تعليقات بعض الأخوه الكويتين في وسائل التواصل الاجتماعي المختلفه بأن هناك أيصا من الكويتتين من كان يعمل بتلك الوظيفه في ذلك الزمن لذلك لا أجد مبرر للكاتبه بتركيزها على العماني في تلك الفترة لتجسيده في مسلسل يعرض في أكثر الاوقات واالقنوات مشاهدة وخاصه إذا كان المسلسل لا يحكي عن اسره معينه محدده حقيقيه وما بها من شخصيات.

  2. الله يرحم الي كان في الصفوف الأولى في حرب الخليج دفاعا عن الكويت والكويتيين شكرا كويت وما جزاء الإحسان إلا الإحسان

  3. اهل ساحل عمان المحسوبين سابقا لعمان عملو في هاذي المهن منها الخادم والصبي واما بقيت اهل جزيرة العرب لم يرضوا بهذه المهنه لانهم يعلمون أنه التاريخ لا يرحم وينهي تاريخ بلدانهم وامجادها وعندما وصل السلطان قابوس عزهم ومنعهم وقال التاريخ لا يرحم وذكرهم بتاريخ اجداده السلاطين والاسطول العماني وامتدادها اراضيها والحصون الشاهده لهيبة شعبها والحين ساحل عمان انتهت وحتا لو تغيرت اسمها لاتنسبون عيوبهم للسلطنه العمانية

  4. ياخي شي عادى ايش المشكله ليش عاد بق بقبقب كان في فتره زمنيه وطبق العمل مع دور
    كيف بخصوص مسلس الحياله ماشي جز ثاني

  5. من كثرة الأمراض النفسية في العمانيين حتى التاريخ يفكروا بيتغير بكلمتين تافهتين ! أهل ساحل عمان هم عملوا خدم! خخخخ1 جيش من العمانيين كانوا خدم عند أهل ساحل عمان حتى عام 1996م لما تم طردكم من الأجهزة الأمنية والجيش والشرطة في الامارات! ليش الكذب ؟ هذا الكويت اصحابكم هم اللي فاضخينكم على العالم ما الامارات! وصحيح في الكويت والبحرين وقطر والسعودية العماني كان يعمل في كل المهن الوضيعة ! ايش العجب ؟ على بالكم التاريخ تغير ؟ قريبا ستكونون خدما في تل أبيب ! خخخخخخ! الصهاينة في انتظاركم!

  6. هزاب بدون لقب هذي المرة احتراما للشهر الفضيل اريد اقدم لك نصيحة استغل شهر رمضان بان تستغفر الله و تتوب الية و التوبة لها تبعات و منها انك تقوم بإرجاع أموال الناس الأبرياء التي سرقتها منهم بغير وجهة حق واترك عنك هذا الكلام الفاضي الذي لا طال منه سوى إعادة نفس الكلام في كل مرة .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث