“مشايخ حفتر” يجيزون الافطار في نهار رمضان لأجل الجهاد في سبيل الله وفتح طرابلس

3

أثارت اللجنة العليا للافتاء التابعة لقوات المتمرد ، في فتوى أصدرتها وأجازت فيها الافطار في شهر رمضان لأجل الجهاد في سبيل الله حتى فتح طرابلس.

وقالت اللجنة التابعة للهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية فيما يعرف بالحكومة الليبية المؤقتة أنه بناء على الأسئلة الواردة من محاور القتال لقواتنا المسلحة بطرابلس إلى اللجنة العليا للإفتاء بشأن القتال في محاور طرابلس، فإنه وبالله التوفيق:” فقد جاء في صحيح مسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : ” سافرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى مكة – يعني فتح مكة- ونحن صيام، فنزلنا منزلا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنكم قد دنوتم من عدوكم والفطر أقوى لكم، فكانت رخصة فمنا من صام، ومنا من أفطر، ثم نزلنا منزلا آخر، فقال: ” إنكم مصبحو عدوكم والفطر أقوى لكم، فأفطروا وكانت عزمة فأفطرنا”.

وقالت الفتوى أيضا : فإنه بذلك يجوز بمن وصفوهم بالمجاهدين أن يفطروا في رمضان ليتقووا بذلك على الجهاد.

واعتمدوا في فتواهم أيضا على فتوى شيخ الإسلام ابن تيمية أثناء قتاله للتتار بأنه كان يفطر لأجل قتالهم، ويأمر المقاتلين بذلك.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    مشـــايخ أم كلاب المزابل….

  2. احمد يقول

    وبمنطق ”المشايخ ” فان حفتر الميلشياوي ” صار اسلاميا ” فالاسلام يستعملونه كما يشاؤون و يعيبون هلى الاخرين ذلك كما ان داعميه اليوم قدموا ما لديهم لدعم ” الجهاد” ضد الاتحاد السوفياتي في افغانستان و لم يدعموه في فلسطين التي باعوه لاجل البقاء بعروشهم . لا عليك فالجهاد للبقاء على الكرسي يجوز و تحرير الارض و العرض لا يجوز .

  3. كمال يقول

    تفطرون لقتال مسلمين اخوتكم في الدين والوطن في شهر الرحمة……الا لعنت الله عليكم مفتين وعسكريين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.