هل قبلت عشائر العراق اعتذار أمير قبيلة العوازم الكويتية عن “إساءته” لنساء البصرة؟

1

“اعتذار عبر تلفزيون الراي حل الأزمة بشكل جذري”، بهذه الكلمات أعلن مساعد وزير الخارجية الكويتي لشؤون الوطن العربي السفير فهد العوضي احتواء أزمة المظاهرات حول القنصلية الكويتية في البصرة.

وقدّم أمير بالكويت فلاح بن جامع اعتذاره للشعب العراقي، وتحديداً أهل البصرة، عما بدر منه في كلمته أثناء حملة جمع الدية لخالد نقا العازمي، قاتل الاعلامية هداية السلطان.

وقال العوضي إن وفداً من أهالي البصرة يحمل الورود جاءوا للقنصلية تعبيراً عن قبولهم بالاعتذار.

من ناحيته وصف رئيس المجلس العام لشيوخ عشائر في الكويت الشيخ عامر الفهداوي الاعتذار بأنه “حر من اعتذر وحر من قبل الاعتذار، قبلنا الاعتذار ودية الكرام الاعتذار”.

و هاجم محتجون عراقيون الأربعاء القنصلية الكويتية في مدينة البصرة، وذلك احتجاجاً على تصريحات أمير قبيلة العوازم الشيخ فلاح بن جامع، التي اعتبرت مسيئة لنساء البصرة.

وأظهر مقطع مصوّر لحظة قيام محتجين بإنزال علم الكويت من على البوابة الرئيسية لقنصلية الكويت وتمزيقه.

وعلى إثر ذلك، أحاطت قوات الأمن العراقية بالقنصلية الكويتية في البصرة من كافة الاتجاهات لحمايتها.

كان “بن جامع” قال خلال التجمع الذي نظمته قبيلة العوازم لجمع الدية التي ستدفع لذوي الاعلامية الكويتية هداية السلطان التي قتلها أحد ابناء القبيلة “خالد نقا العازمي”، إنّ “خالد ضحى بشبابه وبمنصبه لا شيء سوى لشيءٍ في رأسه .. ونحن لم يكن عندنا .. الراقصات كنّ من البصرة وما هم من فريج العوازم.. وحريمنا وامهاتنا واخواتنا لا يمكن أن يملكن الا كتاب الله وسنة رسوله”.

وجاء حديثه هذا خلال تعليقه على مقالة الاعلامية هداية السلطان والتي اغتيلت على يد خالد نقا عام ٢٠٠١ بعد ان نسب لها القول ان راقصات من العوازم يؤدين رقصا به إيحاء جنسي في حفلات القبيلة.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوخليل من ابوظبي يقول

    لماذا لاتنزلوا مواضيعي للعالم المكشوف ما هذا أين حرية أين خليفة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.