نتنياهو سعيد جدا بدعوة رسمية تلقاها من الإمارات للمشاركة في إكسبو الدولي 2020 بدبي

3

أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية، مشاركتها في معرض “″، المقرر إقامته في دبي بعد تلقيها دعوة رسمية من الإمارات، وعبر رئيس حكومة الاحتلال عن سعادته بهذه الدعوة، معتبرا أنها دليل على “المكانة الصاعدة لإسرائيل في العالم والمنطقة”.

وقال “نتنياهو” في تغريدة على حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن): “أبارك مشاركة في معرض إكسبو الدولي في دبي؛ هذا تعبير آخر على المكانة الإسرائيلية الصاعدة في العالم والمنطقة”.

وسيشهد معرض إكسبو سيشهد المشاركة التطبيعية الإسرائيلية الرسمية الثانية مع دولة الإمارات، وقالت وزارة الخارجية “يسرنا أن تتاح لنا الفرصة مشاركة روح الابتكار وريادة الأعمال الإسرائيلية وتقديم ابتكارات وتقنيات إسرائيلية رائدة في مجالات مختلفة مثل المياه والطب وتكنولوجيا المعلومات”.

وأضافت الخارجية الإسرائيلية، على موقعها الإلكتروني، “المعرض هو ملتقى للناس من جميع أنحاء العالم ويستفيدون من مواهبهم للتعامل مع التحديات المشتركة لتطوير المجتمع، ويسعدنا أن نكون جزءًا من هذه المبادرة الهامة”.

وأكّدت 192 دولة حتى الآن مشاركتها في معرض إكسبو 2020 في دبي، حسبما أعلنت الجهة المنظمّة، اليوم الخميس، بينما أكد المكتب الدولي للمعارض في باريس إلى أن إسرائيل تلقّت دعوة من دولة الإمارات.

وقالت الجهة المنظمة للمعرض في بيان إن “192 دولة أكّدت مشاركتها، ما يجعله إكسبو الدولي الأكثر شمولا ومشاركة دولية حتى الآن”. وتابع البيان “لقد دعونا كل دول العالم دون استثناء، تماشيا مع التزامنا بأن يكون إكسبو 2020 حدثا عالميا بحق ومنصة لكل الإنسانية”.

وأضاف “على امتداد 170 عاما ظلّت معارض إكسبو الدولية بمنأى عن السياسة كونها تتمحور حول تقدم الإنسانية بتركيزها على الابتكار، والتبادل الثقافي، والإبداع والعمل المشترك”.

وفي مؤشر على التقارب بين الإمارات وإسرائيل، أقر وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، بما اعتبره “حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها إزاء تهديدات من إيران وحزب الله”، وذلك في فيديو مسرب من إحدى جلسات مؤتمر وارسو الذي عقد بالعاصمة البولندية، في فبراير الماضي.

وردا على سؤال من مدير الجلسة بشأن الأنشطة العسكرية الإسرائيلية في سورية ضد قوات إيران وحزب الله، أجاب بن زايد: ” لدى كل دولة الحق في الدفاع عن نفسها حين تتحداها دولة أخرى”.

يذكر أن ناشطين بمنظمات حقوقية دولية أطلقوا موقعا إلكترونيا يبرز انتهاكات حقوق الإنسان في دولة الإمارات بمناسبة استضافتها معرض “إكسبو الدولي 2020”.

وقد وضع الموقع على رابط بموقع إكسبو الدولي وهو يعرض معلومات بشأن انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها الإمارات على الصعيدين الداخلي والخارجي، وضم الموقع صورا تفاعلية لاعتقال عشرات المدونين والمعارضين في الإمارات.

كما ضم زوايا مختلفة عن دعم الإمارات لمنظمات إرهابية وتورطها في انتهاك حقوق المرأة، والعبودية، وغسل الأموال، وما ترتكبه الإمارات من انتهاكات في الحرب التي تخوضها مع في اليمن، فضلا عن رعايتها لتجارة العبودية في ليبيا.

قد يعجبك ايضا
  1. بدون اسم يقول

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم

  2. ابوعمر يقول

    أنا أشك في نسب وأصل زايدبن سلطان الذي يقولون عنه أنه كان من(الخيرين ومن ذوي الاعمال الانسانية الخيرية)التي كان يشرف عليها ويرعاها من حر مـــاله….أنا أشك في كل ماكان يقال عنه..تصرفات أبناءه تثبت عكس ما يقولون عن(الأعمال الخيرية التي تلصق عنوة بوالدهم زايد)..أعتقد أن الشرير لايلد الا أشرار..وهو الواقع الذي هم عليه هؤلاء الكلاب ابناء زايد بن سلطان…

  3. هزاب يقول

    ايش العجب ! هذا تلقى دعوة! في مسقط وعمان حاكم رغم مرضه استقبل سيده نتنياهو متحديا المشاعر لمليار ونصف مسلم وعربي وتسامر معه طوال الليل وأقام حفل موسيقى ورقص رقصت فيه نساء الشعب لليهودي وتنازل له عن الأجواء الجوية وابتذل كل ابتذال ثم جاء وزير المخابرات الصهيوني ورقص له رجال الشعب بمؤخراتهم ! وتسلل النذل الساقط بن علوي عبر السراديب لملاقاة سيده الصهيوني ثم عاد وتفوه بكلمات الخنوع لحماية إسرائيل وتطمينها على مستقبلها ! ما العجب ؟ تكون الدعوة شيء صغير جدا أمام خيانة وعمالة وعبودية الخدم لأسيادهم الصهاينة!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.