“أول عمامة شيعية” تدخل “الكعبة”.. السعودية سمحت لقيادي بارز هدد بإغراقها بالدماء بزيارة جوف الكعبة

3

أثارت الزيارة التي قام بها، القيادي البارز في الحشد الشعبي “الشيعي” سامي المسعودي، المستشار في الحشد، إلى الكعبة المشرفة، جدلاً واسعاً، في الشارع السعودي، بعدما هدد سابقاً بإغراق المملكة بالدماء على خلفية اعدام الشيخ الشيعي نمر النمر.

وظهر القيادي في مليشيات الحشد الشعبي ضمن الوفد المرافق لرئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، الذي أدى مناسك العمرة، وفتحت له أبواب الكعبة، بعد زيارة رسمية إلى الرياض.

https://twitter.com/q14m14/status/1120443803230453760

وأعاد ناشطون التذكير بالتصريح الشهير للمسعودي، بعد إعدام السلطات السعودية، رجل الدين الشيعي نمر النمر، مطلع العام 2016، وحينها صرح المسعودي بأن “دماء الشيخ النمر ستغرق آل سعود، وتعجل بفناء مملكتهم التي شيدوها على دماء الأبرياء والفقراء”.

https://twitter.com/EdyCohen/status/1119982625530220544
https://twitter.com/7efnaq8/status/1120438293118816262

واستهجن مغردون سعوديون السماح لسامي المسعودي بدخول الكعبة، رغم تهديده المملكة بشكل علني.

https://twitter.com/abbasaldhaleai/status/1120313886408957952
https://twitter.com/bin_kfit/status/1120041344775393281

فيما احتفى أنصار الحشد الشعبي بدخول “أول عمامة شيعية” إلى الكعبة، بحسب تعبيرهم.

https://twitter.com/hanansmohsin/status/1120043720194367488
https://twitter.com/JakPawar/status/1120044853855911936

وكان المسعودي صرح من الرياض بأنه نجح بإقناع وزارة الحج السعودية بزيادة حصة العراق في موسم الحج المقبل إلى 50 ألف حاج، وذلك بعد لقائه الملك سلمان ومسؤولين سعوديين.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. ابو احمد يقول

    سمحو له لان السعودية وحكامها الجبناء لايعرفون الا لغة التهديد فيرضخون كالنعاج .

  2. طبيب مغترب يقول

    سامي المسعودي
    نسال الله سبحانه وتعالى ان يجمد لك دمائك في عروقك
    ميليشاوي القذر شربة البول سيستاني وعصابته المجرمة
    عصابة الجحش الشعبي ارهابيين
    / حاشى شعبنا العراقي الابي/

  3. طبيب مغترب يقول

    سامي المسعودي
    لان هذا القذر جسده في العراق
    وقلبه وعقله ومؤخرته في طهران حيث يوجد اسياده
    ينعل ابو العمائم دجاليين مخانيث ينعل ابو شواربكم اشباه رجال
    ترى معمم شيعي فعرف انه مخنث اقبح اللصوص شهدهم التاريخ
    تشيع اللعين بيننا وبينكم سيف لايغمد الى ان تقوم الساعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More