أسرع إلى الداخل وعلى ظهره حقيبة.. “شاهد” كيف وصل أحد الانتحاريين بتفجيرات سيريلانكا إلى قلب الكنسية؟

0

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، نشرته وكالة “cctv” الصينية قالت إنه لأحد الانتحاريين الذين فجروا أنفسهم أول أمس الأحد في كنيسة القديس سيبستيان في كاتوبيتيا شمال العاصمة السريلانكية كولومبو.

وأظهر الفيديو شخصا يطل فجأة بين محتشدين عند مدخل الكنيسة حاملا حقيبة على ظهره، مسرعا إلى الداخل، بدا في العشرينات من عمره تقريبا، نقلا عن موقع Lanka Truth الإخباري.

وقضى في الكنيسة المعروفة أيضا باسم “سانت سيباستيان” والواقعة في منطقة كاتوابيتيا شمالي العاصمة، إثر التفجير عشرات القتلى والجرحى.

وهزت العاصمة كولومبو وضواحيها أمس الأحد، ثمانية تفجيرات، بينها اثنان على الأقل انتحاريان، واستهدفت هذه التفجيرات 3 كنائس و4 فنادق أثناء إحياء قداس ، فيما تبن تنظيم الإرهابي تلك الهجمات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.