سخرية واسعة من ترويج “حزب النور” للاستفتاء على الدستور بمصر: “مخبرين بلحى” لا علاقة لهم بالسلف الصالح

3

شن ناشطون مصريون بمواقع التواصل هجوما عنيفا على قيادات حزب النور السلفي وأعضائه خاصة الداعية المعروف ياسر برهامي، بعد ظهورهم أمام اللجان يحشدون للاستفتاء على التعديلات الدستورية التي تهدف لجمع صلاحيات أكثر في يد رئيس النظام ومد فترة رئاسته.

 ناشطون وصفوا أعضاء “حزب النور” بأنهم أصبحوا (مخبرين بلحى) وأساءوا للسلفية الحقيقية، بمناصرتهم الأنظمة القمعية.

وأوضح ناشطون أن وقوف حزب النور إلى جانب الانقلاب العسكري، ومن ثم صمته عن مجزرة “رابعة”، واصطفافه إلى جانب السيسي في جميع مراحله في الحكم، لا يدع مجالا للشك أنه “حزب منزوع من مبادئه التي قام عليها”.

وذهب آخرون للسخرية والتندر على رموز الحزب وأعضائه بنشر صور (كومكس) وأخرى مصورة من أمام اللجان وأرفقوها بتعليقات ساخرة.

فيما استنفر أعضاء الحزب للرد على الهجوم ضدهم، قائلين إن موافقتهم على التعديلات، جاءت بعد ضمانات بـ”لاءات ثلاث”، وهي “لا للدولة الثيوقراطية، لا للدولة البوليسية، لا للدولة العلمانية، ونعم للإبقاء والحفاظ على الهوية ومرجعية الشريعة”.

الجدير بالذكر أن حزب النور تراجع في اللحظات الأخيرة عن رفضه للتعديلات الدستورية المقترحة في ، وأعلن موافقته عليها، رغم تضمنها لفظ “مدنية الدولة” الذي أعلن معارضته له من قبل.

وبالرغم من تأييده الدائم لنظام السيسي، إلا أن حزب النور السلفي يتعرض بشكل مستمر إلى هجوم وتحريض من قبل إعلام السلطة في مصر.

قد يعجبك ايضا
  1. عبدالحق صداح يقول

    مثلما كان هناك سلف صالح
    أيضا يوجد في عصرنا سلف طالح
    دعاة التلفية أتلفكم الله

  2. ابوعمر يقول

    كائنات حقيرة..مكانها الطبيعي بيوت الخلاء .حفاظا على صحة وسلامة الآدميين….

  3. عروبي يقول

    اعوذ بالله من هيك أشكال ،كفار قريش لعنكم الله ولعن الله ال سعود وعيال ناقص داعمينكم يا خربة الزور

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.