السعوديتان الهاربتان إلى جورجيا في خطر الإنتقام من عائلتهما .. وتريدان التوجه لهذه الدولة بأسرع وقت

0

أعربت الشقيقتان السعوديتان الهاربتان إلى ، مها ووفاء السبيعي عن رغبتهما في التوجه إلى بلد ثالث بأسرع ما يمكن، خوفا على سلامتهما.

وكتبت الشقيقتان في رسالة إلى “رويترز” عبر حسابهما @GeorgiaSisters على “تويتر”: “نحن لسنا في أمان هنا ومن الضروري أن نغادر بأسرع ما يمكن”.

وحسب “رويترز”، فإن الشقيقتين ترغبان بالتوجه إلى بلد لا يمكن للسعوديين دخوله من دون تأشيرة. وهما تخشيان الانتقام من قبل العائلة المتهمة بسوء معاملتهما على حد تعبيرهما.

وقالت وفاء: “نحن لا نستطيع أن نعيش حياة طبيعية هنا”، وأعربت عن مخاوفها من وصول أي من أفراد عائلتها إلى جورجيا.

بدورها، قالت مها: “نأمل بأن نعيش حياة حقيقية في المستقبل بلا خوف أو اضطهاد في بلد آمن، حيث سيكون بإمكاننا أن نختار ماذا نريد أن نقوم به ونحاول أن نقوم بكل ما هو ممكن وطبيعي بالنسبة للنساء”.

يذكر أن الشقيقتين هربتا من عائلتهما في إلى تركيا مطلع الشهر الجاري، ثم انتقلتا إلى جورجيا. وتعتزمان التوجه إلى بيلاروس عبر أمستردام، لكن السلطات الجورجية منعتهما من القيام بذلك إذ أثارت تنقلاتهما شبهات لديها.

وبعد فشل محاولتهما الحصول على تأشيرات الدخول إلى أستراليا، أطلقت مها ووفاء نداء استغاثة عبر “تويتر”، وطلبتا حق اللجوء في جورجيا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.