وزير الخارجية القطري يهاجم حفتر ويصف قواته بـ”المليشيات”: يجب أن تع الأيادي العابثة هذه الحقيقة

1

هاجم وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الجنرال المتمرد ، متهماً اياه بعرقلة جهود الحوار الليبي الوطني.

وقال بن عبد الرحمن في تغريدة اطلعت عليها “وطن”، :” تصرفات المليشيات العسكرية بقيادة حفتر في تعرقل في المقام الأول الجهود الدولية لتحقيق الحوار الليبي الوطني”.

وأضاف “يجب أن تع الأيادي العابثة خطورة هذا التصعيد العسكري وأن تضع مصلحة الشعب الليبي فوق كل اعتبار”.

وتعاني ليبيا منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي أواخر 2011 من انقسام حاد في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش بقيادة خليفة حفتر، بينما يدير المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج غربي البلاد، وهي الحكومة المعترف بها دوليا.

وكانت الأمم المتحدة قد أشارت مؤخرا إلى مؤشرات إيجابية بعد لقاء جمع السراج وحفتر، في أبو ظبي، حيث اتفقا على البحث عن حلول غير عسكرية وضرورة إنهاء المرحلة الانتقالية. وأعلن المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة عن إقامة المؤتمر الوطني الليبي الجامع في الفترة بين 14 و16 نيسان/أبريل الجاري في مدينة غدامس، غربي ليبيا.

قد يعجبك ايضا
  1. رمضان السويحلى يقول

    حياك الله وبياك تحية تقدير واحترام الوحيد الذى تجرء وهاجم هذا المجرم انت فقط ان مثلث الشر الذى تتزعمه مملكة الشر السعودية ومعها امارات القرود ومعهم الطبال الكبير السيسى ولا أظن بأن حفتر اصطحب معه مجرم المجرمين الذى اسكته ورجع له رتبته محمود الورفلى قاتل المصريين فى سرت وبنغازى والتى نسبها السيسى لثوار طرابس وهذا العريف معروف لليبيين جميعا بأنه كان قواداً فى الامن الداخلى ومن قوادى النظام الفاسد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.