حادث أليم يفجع الأردنيين.. بروفيسور أردني قطع محاضرته فجأة وقال لطلابه: “أوصيكم بحسن الخاتمة” ثم توفى

0

أثارت حادثة وفاة البروفيسور الأردني “يوسف زيوت” الاستاذ الجامعي البارز، حالة تعاطف كبيرة في الشارع الأردني، وأصبحت حديث الأردنيين خلال الساعات الماضية.

وروى الإعلامي الأردني “عدنان حميدان”، تفاصيل الوفاة الذي استشعر بها زيوت، قبل لحظات من وفاته أمام طلبته خلال إلقائه محاضرة في جامعة اليرموك.

وفي التفاصيل يقول حميدان إن الدكتور زيتوت قطع محاضرته وكأنه استشعر نداء الأجل قائلا لطلابه: ( يا بني : سامح..واعف..فالحياة زائلة..ولا نعرف متى يأتينا الموت..ولكل بداية نهاية ، مضيفاً فأوصيكم يا ابنائي بحسن الخاتمة……لا اله الا  الله..) ثم سلم الروح إلى بارئها ..رحمه الله

ونعى الدكتور محمد الربابعة أحد مدرسي كلية الشريعة باليرموك الدكتور الزيوت وكتب على صفحته الشخصية على”فيس بوك”: ” إنا لله وإنا إليه راجعون، انتقل إلى رحمة الله تعالى قبل قليل أستاذنا الحبيب العالم الجليل الدكتور يوسف الزيوت ( أبو حمزة) ، حيث تعرض لنوبة قلبية اليوم أثناء تدريسه في كلية الشريعة في جامعة اليرموك .. ونقلناه على اثرها إلى مستشفى الملك عبد الله” ..

وأضاف: “طبت أيها الحبيب وطابت سيرتك وطاب ذكرك؛ وهنيئا لك أن ختم الله لك حياتك وأنت تعلّم طلبتك العقيدة الإسلامية وفق منهج الله ورسوله الكريم ..رحمك الله رحمة واسعة وغفر له وألحقك بالصالحين من عباد”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.