مذيع “الجزيرة” يضع علاء الأسواني في موقف محرج.. والأخير يرد عليه بـ”البلوك”!

2

وضع الإعلامي والمذيع بقناة “الجزيرة” عثمان آي فرح، الكاتب والروائي المصري علاء الأسواني في موقف محرج عندما صحح له معلوماته بشأن حزب الأمة السوداني الذي وصفه الأسواني بأنه حزب إسلامي.

وأعاد “الأسواني” في تغريدة له على تويتر رصدتها (وطن) نشر خبر عن إعلان حزب الأمة السوداني- ذات التوجه العلماني- تأييده للمجلس العسكري، وعلق عليه قائلًا:”الإسلام السياسي يقوم بدوره المعتاد.”

https://twitter.com/AlaaAswany/status/1116844756628275201

ليرد عليه مذيع “الجزيرة” مصححا له، أن حزب الأمة السوداني على مدى تاريخه يعارض الإسلام السياسي.

https://twitter.com/ayfaraho/status/1116871432548560896

ولم يجد الأسواني حلا لهذا الحرج أمام متابعيه سوى حظر عثمان آي فرح، الذي علق بدوره:”الروائي “المناضل” علاء الأسواني قال عن حزب الأمة إنه يقوم بدوره كإسلام سياسي بصفقة مع نظام البشير..صححت له المعلومة بأن حزب الأمة السوداني في كل تاريخه يعارض “الإسلام السياسي” فعمل لي بلوك”

https://twitter.com/ayfaraho/status/1117095106920763392

وأكد وفد المعارضة السودانية إثر انتهاء أول اجتماع له مع قادة المجلس العسكري الانتقالي في الخرطوم، أنه طالب بحكومة مدنية بصلاحيات تنفيذية كاملة، وبمحاكمة عادلة لجميع المتورطين في الفساد وسفك الدماء.

ويضم الوفد المفاوض عشرة أعضاء يمثلون تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير وتجمع المهنيين السودانيين، وأبرزهم رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير، ومريم الصادق المهدي نائبة رئيس حزب الأمة القومي.

وعقب الاجتماع تحدث الدقير للمعتصمين أمام مقر القيادة العامة للجيش مؤكدا أن المطالب التي قدمتها المعارضة للمجلس تضمنت أيضا إعادة هيكلة جهاز الأمن والمخابرات.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of ابوعمر
    ابوعمر يقول

    جهال أجهل من الجهلة أصلا…الاسواني ذو الفكر التجهيلي والحقد الابدي على الاسلام السياسي أقبح من الجهالات ..وما أكثر الجهالات والمتجهلين والاستجهاليين في جغرافيا الأعراب أعداء الاسلام السياسي..

  2. Avatar of هزاب
    هزاب يقول

    البعض من الذين يسمون أنفسهم أدباء في مصر حقيقتهم أنهم اجهل من أبو جهل نفسه ! الكبرياء البغيض والعنجهية هي سمة بارزة في شخصياتهم ! ولا يعني كتابة رواية او حتى عشرة بأنهم مثقفين ! وسياسيين ! أبسط جزء في السياسة هو معرفة انتماء الأحزاب وخطها السياسي ! رغم ذلك هذا الكائن لم يعرف اتجاه حزب الأمة السوداني! هذا حال من يتسمون بمسمى المثقفين العرب!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More