الرئيسيةالهدهدضباط أمن إماراتيون يتواجدون الآن في السودان .. هذا هدفهم

ضباط أمن إماراتيون يتواجدون الآن في السودان .. هذا هدفهم

- Advertisement -

وطن- قال حساب “بدون ظلّ” –الذي يعرّف نفسه على أنه ضابط في جهاز الأمن الإماراتي- عن وجود ضباط من الأمن الإماراتي متواجدين في السودان، كاشفاً هدفهم .

وقال “بدون ظلّ” إن الهدف من وجود الضباط الإماراتيين في السودان هو دفع مبالغ كبيرة لقيادات الاحزاب المدنية، والهيئات المهنية، لضمان موافقتهم على اعادة الشعب السوداني والمتظاهرين لمنازلهم.

ونصح الضابط في جهاز الأمن الإماراتي بعدم التجاوب مع اؤلئك الضباط.

- Advertisement -

كما وجّه نصيحة للشعبين الجزائري والسوداني بعدم ترك الميادين للجيش، ومن يواليهم من الاحزاب المدنية.

ضباط إماراتيون وصلوا عدن سرا بتكليف مباشر من ابن زايد.. تفاصيل خطيرة وهذه المهام أسندت إليهم

وقال: “تأكدوا بأن كل رئيس حزب مدني او هيئة مدنية يطلب منكم التوجه لمنازلكم، تأكدوا بأنه قبض ثمن خيانته لكم اصبروا وامكثوا في الميادين، فأن ما يحاك ضدكم اعظم مما تتوقعون”.

- Advertisement -

ويواصل السودانيون اعتصاماتهم أمام مقرات الجيش بعد يوم من تنحية الرئيس الرئيس عمر البشير واعتقاله، وإعلان الجيش تشكيل مجلس عسكري لإدارة فترة انتقالية من سنتين، مطالبين بتسليم السلطة فورا لحكومة مدنية انتقالية، ومعتبرين تسلم الجيش للسلطة “مسرحية هزلية” .

وفي الجزائر، تحدى المتظاهرون القيود الأمنية الكبيرة وتدفقوا على وسط الجزائر العاصمة للمشاركة في المظاهرات التي تخرج للجمعة الثامنة على التوالي من أجل المطالبة برحيل رموز النظام.

وشهدت الجزائر انتشارا مكثفا لقوات الأمن منذ ساعات الصباح الأولى، وسبق ذلك انتشار حواجز أمنية على الطرق المؤدية إلى العاصمة لمنع القادمين من المدن المجاورة من المشاركة في المسيرة الأسبوعية.

مصدر أمني يفجر مفاجأة: ضباط إماراتيون يتوجهون للبحرين سرا لتنفيذ هذه المهمة

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث