هزاع بن زايد يكره ضاحي خلفان وكان يطلق عليه هذا اللقب لوظيفته القذرة في حراسة خمارات دبي

0

شن المغرد القطري المعروف فهد المالكي، هجوما عنيفا على نائب رئيس شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان، بعد دعوته دول الحصار إلى تشكيل ميليشيات بهدف مهاجمة قطر، والانتقام منها.

“المالكي” الذي انخرط في قصور “عيال زايد” وخالطهم، حيث كان أحد أبرز قيادات المحاولة الانقلابية على نظام الحكم في قطر عام 1996 والذي اعترف بتهمته بعدها وحوكم وأطلق سراحه بعد ذلك، كشف عن مهمة “خلفان” قديما في الإمارات وحراسته لخمارات وبارات دبي.

وقال فهد المالكي في تغريدته التي رصدتها (وطن) على حسابه الرسمي بتويتر:” الاماراتيون في السبعينات كانوا يلقبون ضاحي خلفان بلقب “كت كات” نسبة إلى بار(خمارة) في دبي حيث كانت من واجباته توفير حراسة لهذا البار”

https://twitter.com/_FahadAlMalki/status/1114390333398319104

وتابع فاضحا تاريخ “خلفان” المخزي:” وكان أحد كبار ضباط المخابرات الإماراتية في 96 يطلق عليه نفس اللقب كت كات، وكان هزاع بن زايد رئيس الجهاز حينها يكره ضاحي ويسميه الكت كات مال دبي”

يشار إلى أن الشيخ هزاع بن زايد كان يشغل منصب مستشار الأمن القومي في “المجلس الأعلى للأمن الوطني”، حتى الإطاحة به في فبراير 2016 وتعيين بدلا منه الشيخ طحنون بن زايد.

وكان ناشطون رصدوا عشرات التغريدات، حرّض فيها خلفان بشكل مباشر على قطر، وهو ما دعا ناشطين قطريين، اعتبار ذلك تهديدا صريحا، يحكي نوايا حكومة أبو ظبي.

ونشر خلفان مجموعة كبيرة من التغريدات التي تهاجم قطر، وتتهمها بالعبث في أمن الدول العربية، متهما إياها بتأجيج الوضع في ليبيا.

وأضاف: “والله، إن الله سبحانه وتعالى سيري حكومة قطر ما يجعلها تندم ندما بالغا على طغيانها على أمة محمد”.

وتابع ضاحي خلفان: “قطر لن تتوقف إلا إذا شنت مليشيات عربية عليها هجمة مركزة”.

وأضاف أن “هذه المليشيات يمكن جمعها من الدول المتضررة من تدخلات قطر”.

وأردف قائلا: “يجندون ويزحفون على الدوحة، على شان يفهم من يحكم قطر، أن الفوضى تقابل بهكذا فوضى”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يطلق فيها خلفان تغريدات تهاجم قطر، وتدعو إلى شن عملية عسكرية ضدها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More