كاتب سعودي: نرفع القبعة لإسرائيل فهي أفضل لنا ألف مرة أن يكون الجولان تحت حكمها!

4

أشاد الكاتب والباحث السياسي السعودي المتصهين ، بسفير لدى الأمم المتحدة داني دانون، بعد كلمته عن قرار ترامب اعترافه بسيادة على السورية المحتلة.

وقال “الحكيم” في تغريدة له على حسابه بتويتر رصدتها (وطن) مشيدا بكلمة “دانون” في الأمم المتحدة:”ارفع القبعة لمندوب إسرائيل فقد كان رائعا في مخاطبة الضمير العالمي وخاصة مجتمعاتنا في احترام المباديء الانسانية والعقلانية بخصوص قرار ضم الجولان.”

وتابع مؤيدا إسرائيل ومشيدا بقرار ترامب:”ونحن في دول الخليج أفضل لنا الف مرة أن تبقى الجولان تحت حكم إسرائيل من ان تذهب لحكم عدونا الحقيقي النظام الإيراني وحزب الله الذي يقتل جنودنا.”

تغريدة الكاتب السعودي المثير للجدل قوبلت بهجوم عنيف من قبل النشطاء، الذين وصفوه بأنه متصهين عديم الشرف مؤكدين أن هذا يسمى “انبطاح لـ اسرائيل وليس تفاهم واحترام كما يدعي.”

وكانت مشادة كلامية وقعت بين مندوب إسرائيل “داني دانون”، وبين ومندوب النظام السوري “بشار الجعفري”، حول قضية هضبة الجولان المحتلة في الجلسة الطارئة لمجلس الأمن الدولي الأخيرة.

يأتي هذا عقب تصريحات الجعفري بعد إعلان ترامب عن ضم الجولان، حيث قال الجعفري: “إن حكومة بلادي تعتبر تلك الورقة التي وقعها الرئيس ترامب، وأهداها لرئيس وزراء سلطة الاحتلال الإسرائيلي، مجرد تصرف أحادي الجانب”.

وأضاف  الجعفري أن قرار ترامب صادر عن طرف لا يملك الصفة ولا الأهلية السياسية ولا القانونية ولا الأخلاقية، ليقرر مصائر الشعوب”.

بينما بدأ مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة “داني دانون” بتوجيه كلامه للجعفري قائلا: “يحدثكم اليوم ممثل لنظام مسئول عن إحدى أكثر الأزمات الإنسانية في عصرنا الحديث، ممثل لنظام تواطأ في عملية قتل مئات الآلاف من شعبه”.

وأضاف دانون: “لقد جاء السفير السوري إلى هنا ليتحدث عن مرتفعات الجولان، عار عليك، أين كنت عندما قتلت حكومتك الأطفال بالغاز”.

كما وجه داني دانون حديثه إلى مندوبي دول مجلس الأمن، قائلاً: “أسألكم اليوم لمن تريدون منح الجولان؟، لآلاف المقاتلين الذين يحصلون على توجيهات من ؟، إلى المليشيات الشيعية؟

ورد الجعفري على  كلمة المندوب الإسرائيلي قائلا: “في كل مرة يوضع الإسرائيلي في الزاوية، يحاول الأمريكي أن ينقذه، وتبدأ مسرحية هوليوود، وهني شاطرين بهي المسرحية”.

وأضاف: “سمعتم الآن وشاهدتم بأعينكم مسرحية رخيصة قام بها السفير الإسرائيلي، والذي للعجب استخدم عبارة الخجل، وكأنه هو وبلاده وكيانه وساسته يعرفون ما هو معنى الخجل، وأكثر الدول الأعضاء في هذه المنظمة الدولية تقول لهم، عار عليكم إسرائيل، منذ العام 1948”.

قد يعجبك ايضا
  1. Moh يقول

    صدقت فعلا ان تكون الجولان مع اليهود افضل بالنسبة لك ولمن يقودون مسيرة الانبطاح اليوم أما بالنسبة للمسلمين والعرب والأحرار والشرفاء والمدافعين عن الحقوق والمقدسات فرايهم مخالف لرايك؟ صح؟

  2. ابو النصر يقول

    يا ارعن و يا نذل
    ليش ماتجيب الصهاينه لعندك امك وزوجتك بالرياض وخليهم يتولوا شؤؤن مهلكتكم

    ان لم تخجل فافعل ماشئت
    تفوووووووووووووووووووووه على شاربك يا ديوث
    يا عديم الغيره
    وهل تعلم من هو عديم الغيره
    انه الخنزييييييييييييييييييييييييير يا خنزير

  3. ابو احمد يقول

    ماكل من لبس العقال والغترة والثوب وتحدث بلساننا عربي هذا صهيوني ابن صهيونيه لايمت للعرب بصلة ولا لقبائل الجزيرة العربيه .واتحدي ان يكون من الجزيرة العربيه هذا فرخ صهيوني باين من سحنته .

  4. احمد يقول

    .انه عصر الانبطاح و الزحف الى الصهاينة من اخوتهم الصهاينة العرب فلا تستبعد ان تكون الرياض تحت حكم الصهاينة في يوم ما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.