تقرير فرنسي يفضح أكاذيب دول الحصار الهادفة لضرب مونديال قطر وهذا ما جاء فيه

0

خلافاً لكلّ ما تحاول وسائل إعلام دول الحصار الترويج له بشكلٍ مستمر، كشف تقريرٌ أجرته شركة فرنسية مع جهات فرنسيّة ودوليّة أن عمال المنشآت التي تشيدها لكأس العالم 2022 في لا يتعرضون لأوضاعٍ سيئة كما يُشاع.

وأجري التحقيق بعد أخبار نشرتها منظمة “شيربا” المدافعة عن حقوق الإنسان، مفادها أن “العمال في هذه المواقع يتعرضون لسوء المعاملة”.

ونفت شركة “فينسي” الفرنسية للإنشاءات، التي أجرت التحقيق ما تردد عن مصادرة جوازات سفر بعض العمال، وقالت إن “العمال يمكنهم الوصول في أي وقت لوثائقهم المحفوظة في الخزائن”.

وأجرت عدة نقابات عمالية فرنسية والاتحاد الدولي لنقابات عمال البناء والأخشاب تحقيقا برأ ساحة الشركة الفرنسية في يناير الماضي مما ينسب إليها من انتهاكات.

ولدى “فينسي”، التي تعتبر قطر ثاني أكبر مساهم فيها، العديد من المشاريع الكبيرة في قطر تتعلق بالاستعدادات لاستضافة كأس العالم، منها مشروع لمد خط مترو أنفاق في الدوحة، وآخر لشق طريق سريع.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.