السلطات السعودية أجبرت الناشطات المفرج عنهن على التوقيع على تعهدات: إن تحدثن سيجري اعتقالهن مجدداً

0

أجبرت ، المعتقلات المفرج عنهن من سجونها، على التوقيع على تعهدات تجبرهن على عدم الحديث عما جرى لهن في المعتقل.

وقال حساب “العهد الجديد” الشهير في تسريباته الصحافية في تغريدة رصدتها “وطن” على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن السلطات السعودية اشترطت على المعتقلات المفرج عنهن (رقية المحارب، ، إيمان النجفان) عدم الحديث عن ما جرى لهن في المعتقل، ولأجل ذلك تم توقيعهن على تعهدات.

وأضاف :” قالوا لهن: إن إعادة سجنهن واردة إن تحدثن عن وقائع وأهوال ما تعرضن له “.

وأفرجت السلطات السعودية الخميس عن ثلاث ناشطات في مجال حقوق النساء من أصل 11 اعتقلن العام الماضي في حملة استهدفت ناشطين حقوقيين، وقد أفرج عنهن بعد شهور من المعاناة والتعذيب والتحرش الجنسي.

وأطلق سراح كل من الدكتورة والناشطتين عزيزة اليوسف وإيمان النفجان غداة جلسة محاكمتهن في الرياض، بحسب ما أعلنت مصادر متعددة.

وذكر حساب معتقلي الرأي المهتم بمتابعة قضايا المعتقلين في السعودية أن المحكمة الجزائية بالرياض أفرجت عن ثلاث ناشطات إلى حين انعقاد جلسة المحاكمة الثالثة.

وأكدت منظمة القسط في تغريدة بحسابها على موقع تويتر الإفراج عن الناشطات، مشيرة الى أنه من المتوقع الإفراج عن بقية المعتقلات يوم الأحد المقبل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.