المقاومة الفلسطينية ترد على العدوان الاسرائيلي برشقات صاروخية.. أنباء عن التوصل لتهدئة برعاية مصرية

0

أكدت مصادر فلسطينية، عن التوصل لوقف إطلاق نار، برعاية مصرية بين وفصائل المقاومة في . مساء الاثنين.

وردت المقاومة الفلسطينية بعنف على قصف جيش الاحتلال لأهداف بقطاع غزة، وأعلنت حركة المقاومة حماس إطلاق رشقات صاروخية تجاه مستوطنات غلاف غزة.

وسمعت صافرات الإنذار تدوي في مستوطنة “مفلاسيم” بغلاف غزة، وكذلك سمعت صافرات الانذار تدوي في (نير عام وجابيم وأور هنير وإيرز).

وقصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي مبنى شركة تأمينات والاستثمار وسط مدينة غزة، ضمن عملية أعلنت أنها تأتي ردا على إطلاق صاروخ من القطاع على بلدة قرب تل أبيب. وقد أدى القصف إلى تدمير المبنى بالكامل وإحداث أضرار بالمباني المدنية المجاورة له.

وقال الجيش الإسرائيلي إن المبنى الذي قصفه وسط غزة هو مبنى سري ومركزي تستخدمه حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مقرا للأمن العام والمخابرات العسكرية التابعة لها.

كما أفاد مراسل الجزيرة بأن طائرات الاحتلال قصفت مكتب إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، بثلاثة .

وأضاف المراسل أن صفارات الإنذار دوت في بلدات إسرائيلية في غلاف غزة بعد إطلاق صاروخين من القطاع باتجاه المستوطنات المحاذية للقطاع، في حين نقلت القناة 12 الإسرائيلية أن قذائف صاروخية أطلقت من غزة وسقطت في منطقة مفتوحة في أشكول.

كما ذكر الجيش الإسرائيلي أن طائراته قصفت مبنى الأمن الداخلي التابع للحركة في حي الرمال بغزة. وقال مراسل الجزيرة إن القصف أدى إلى تدمير المبنى.

وقصفت طائرات الاستطلاع الإسرائيلية بصاروخ واحد منزل مسؤول بوزارة الداخلية في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، تمهيدا لقصفه كليا، كما جرت العادة في مثل هذه الحملات.

وشنت الطائرات الحربية الإسرائيلية سلسلة غارات على مواقع تابعة للمقاومة الفلسطينية وأراض زراعية في مناطق متفرقة من القطاع.

وبحسب مصادر طبية لم يسجل وقوع أي إصابات في الغارات الإسرائيلية حتى اللحظة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.